"كدب أبوه وأهان أم بنته"..  محمد رمضان مش نمبر وان

محمد رمضان_ صورة أرشيفية

2/14/2020 1:22:50 PM
فن

يعيش الفنان محمد رمضان حياة مليئة بالجدل والغرور، منذ ظهوره على الساحة الفنية وكأنه في "خناقة" مع جمهور السوشيال ميديا ومنتقديه، محبًا دائمًا في إثبات أنه رقم واحد في سوق الفن المصري، وأن حب الجمهور ما زال في تزايد له من خلال عدد المشتركين في صفحاته الرسمية أو الزيارات على فيديوهاته، دون اعتراف بما يحدث من هجوم عليه بسبب تصرفاته على مواقع التواصل الاجتماعي، حتى إذا كان هذا على حساب الآخرين، وكانت آخر حوادثه الطيار المصري أشرف أبو اليسر، والذي فقد عمله بسببه.

وخلال السطور التالية يعيد "اليوم الجديد" بعض المواقف التي تؤكد على أن محمد رمضان ليس "نمبر وان"، وأنه يتسبب في أذية كل من حوله.

1- قبض على محمد رمضان في عام 2013 بحيازة سلاح ناري.

 2- كذب "رمضان" والده وقال إنه من الجيزة وليس من قنا، حيث قال والده قبل ذلك أن ابنه مواليد قنا.

3- طلق زوجته الأولى بعدما عانت معه واستحملت فقره حتى وصل لنجاحه وتزوج من أخرى.

4- طالت زوجته الأولى أكاذيبه فقال في تصريحات صحفية سابقة أنه طلقها لأنه اكتشف أنها "بوشين ومش طايق العشرة معاها".

5- تزوج من زوجته الثانية بعد طلاقه بشهر، بعدما أكد في تصريحات صحفية أنه لن يتزوج مرة أخرى إلا بعد سن الثلاثين.

6- اعترف بأن الفن انتشله من الفقر وحصل بسببه على شقة في الشيخ زايد.

7- صرح أنه يخشى على ابنته من دخولها الفن خوفًا عليها من ما يحدث فيه.

 

اليوم الجديد