كچك يتفقد المركز التكنولوجي بسنهور لمتابعة طلبات التصالح

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

تفقد اليوم الثلاثاء، محمد كچك رئيس مركز ومدينة دمنهور بمحافظة البحيرة، المركز التكنولوجي لخدمة المواطنين بقرية سنهور بمركز دمنهور يرافقه محمد الرومي مدير المكتب الفني، وأشرف خليفة رئيس قرية سنهور، وسهير صبحي مدير المركز التكنولوجي للاطمئنان على سير العمل بمنظومة تلقي طلبات التصالح.

ووجه كچك، بتقديم كل أوجه الدعم والإمكانيات اللازمة لتسريع معدلات الأداء بهذا الملف الحيوي، مشيرا إلى مزايا القانون الجديد للتصالح وضم أصحاب الملفات طبقا للقانون 117 لسنة 2019 ضمن القانون الحالى 187 لسنة 2023 لانهاء ملفات تصالحهم وتقنين أوضاعهم، مشدداً على تبسيط الإجراءات على المواطنين بما يحقق الصالح العام، مؤكداً أنه سيكون هناك متابعة مستمرة لملف التصالح لتسريع معدلات الأداء ومتابعة سير العمل ونسب الإنجاز وتقييم معدلات الأداء فى هذا الشأن، مع تذليل المعوقات للانتهاء من الإجراءات اللازمة لحصول المواطن والدولة على حقوقهم وفقاً للقوانين واللوائح التنفيذية والقرارات المنظمة لذلك.

وأشار رئيس مدينة دمنهور، إلى أن قانون التصالح الجديد أتاح للمواطنين حق التصالح على الإنشاءات، حتى التصوير الجوى بتاريخ 15 أكتوبر الماضى للمبانى خارج الحيز العمرانى والى نهاية ديسمبر الماضى للمبانى داخل الحيز العمرانى لإعطاء فرص لأكبر عدد من المواطنين لتقديم طلبات التصالح.

رئيس مدينة دمنهور يلتقي المواطنين

وخلال الجولة التقى كجك، بعددًا من المواطنين واستمع إلى مطالبهم وأكد على تقديم الدعم والتيسيرات للمواطنين حرصا على استقرارهم وامنهم وتقييم معدلات الاداء للعاملين بتلك المراكز بهدف تذليل المعوقات للانتهاء من الإجراءات اللازمة لحصول المواطن والدولة على حقوقهم وفقا للقوانين واللوائح التنفيذية و القرارات المنظمة لذلك ووجةه بضرورة تكاتف كافة الجهود للتيسير على المواطنين بما يحقق الصالح العام، فضلا عن المتابعة المستمرة لملف التصالح وتقديم كل أوجه الدعم والإمكانيات اللازمة التي تسهم بدورها في دفع عجلة العمل والتيسير والتسهيل على المواطنين.

كما وجه رئيس المركز بعقد ندوات للتوعية بالجمعيات الزراعية ودور المناسبات بالقرى والاعلان عن المستندات والشروط التي نصت عليها اللائحة التنفيذية لقانون التصالح الجديد أمام الجمهور من خلال لوحات إرشادية وبنرات داخل المقرات وخارجها، لتخفيف العبء وتوفير الوقت والتسهيل على المواطنين في استيفاء أوراق ملفات التصالح.

712bfcc006.jpg
6a92884bfb.jpg
3087b9675e.jpg
60b44d16f6.jpg
97e8ae771c.jpg
bded53bdea.jpg
d535fc7be2.jpg
إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق