باقري كني: العضوية في مجموعة بريكس ستسمح لطهران بالتعامل بشكل أكثر فعالية مع العقوبات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أفاد وزير الخارجية الإيراني بالوكالة علي باقري كني، بأن "العضوية في مجموعة بريكس، فضلاً عن الرغبة في استبعاد الدولار من العلاقات المالية، ستسمح لطهران بالتعامل بشكل أكثر فعالية مع العقوبات".

واشار باقري كني لوكالة "سبوتنيك"، الى ان "إيران عازمة وجادة على التخلص من علاقاتها المالية بالدولار حتى تتمكن من مواجهة العقوبات بشكل أكثر فعالية، وهذا التصميم موجود أيضًا في دول "بريكس"، لذا فإن هذا التآزر يمكن أن يلبي مصالح جمهورية إيران الإسلامية بشكل جدي وفعال".

ولفت الى ان "منذ بداية عضوية إيران الرسمية في "بريكس"، تمكنت طهران من استغلال الفرص المتنوعة التي تتيحها هذه الرابطة لتحقيق أهدافها".

وتشكلت مجموعة "بريكس" من البرازيل وروسيا والهند والصين وجنوب أفريقيا، لكن في الآونة الأخيرة أعربت 23 دولة عن رغبتها في الانضمام إلى التحالف الاقتصادي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق