البابا تواضروس يروي كواليس الانسحاب من لجنة إعداد دستور الإخوان

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

 

قال البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، إن الأنبا باخميوس باعتباره المسؤول في هذا الوقت، أخذ قرار بالانسحاب من اللجنة التأسيسية لإعدد الدستور في عهد الإخوان، لأنه شعر أن المناقشات جميعها تسير في اتجاه بعيد عن الوطنية ومراعات أن مصر شعبها مسلم وقبطي.

وأضاف البابا تواضروس، اليوم الثلاثاء، خلال لقاء ببرنامج "الشاهد، مع الإعلامي الدكتور محمد الباز، المُذاع عبر قناة "إكسترا نيوز"، أن هذا الشعب أو هذا النسيج في الجمعية التأسيسية كان يتم إهماله سواء الجانب المسيحي أو الجانب القبطي.

وتابع: "وصبغ الحياة بكل صورة كأنه لم يكن هناك وجود للأقباط في مصر وهذا كان أمر مؤلم جدًا وبهذا كان الإنسحاب من لجنة إعداد الدستور قرار حاسم جدا".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق