رئيس الأركان الإسرائيلي مُلوحًا بحرب: نقترب من اتخاذ قرار بشأن "حزب الله"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ
تابع أحدث الأخبار عبر تطبيق google news

أكد رئيس أركان الكيان الصهيوني، هرتسي هاليفي، اليوم الثلاثاء، أن إسرائيل تواجه تصعيدًا يوميًا في هجمات "حزب الله" على مناطق شمال إسرائيل، في ظل النزاع المستمر في قطاع غزة.

وفي تقييم أجراه مع مسؤولين عسكريين ومفوض الإطفاء إيال كاسبي في قاعدة عسكرية في كريات شمونة، أشار هاليفي إلى قرب اتخاذ إسرائيل قرارًا بشأن هذه الهجمات المستمرة. وأكد أن الجيش الإسرائيلي جاهز للتعامل مع الوضع بكل حزم.

وقال هاليفي وفقًا للقناة السابعة: "نقترب من النقطة التي يجب فيها اتخاذ قرار، ونحن مستعدون للغاية لذلك. لقد تمكنا من إلحاق خسائر كبيرة بـ حزب الله خلال الأشهر الثمانية الماضية، ومع زيادة قوتهم في الأيام الأخيرة، فإننا مجهزون بشكل جيد بفضل التدريبات العسكرية الدقيقة، للتحرك باتجاه الشمال في أي لحظة".

وأكد أن إسرائيل تمتلك قدرات دفاعية قوية وجاهزية عالية للتعامل مع أي تهديد يشكله حزب الله، مشيرًا إلى أن القرار بشن هجوم يقترب بسرعة.

في الأيام الأخيرة، تصاعدت حدة الاشتباكات بين حزب الله والجيش الإسرائيلي، حيث استمر الحزب في استهداف مواقع عسكرية إسرائيلية ومدن في شمال البلاد، فيما قامت الطائرات الحربية الإسرائيلية بشن غارات على مناطق في جنوب لبنان.

أسفرت القذائف والطائرات المُسيرة التي أطلقها حزب الله عن اندلاع حرائق كبيرة في عدة مواقع بشمال إسرائيل، بما في ذلك "كريات شمونة" التي تعرضت بشدة للقصف الصاروخي والمُسير.

على الحدود بين لبنان وإسرائيل، يتواصل التصعيد حيث يتبادل "حزب الله" والفصائل اللبنانية الأخرى الاشتباكات مع الجيش الإسرائيلي، مما أسفر عن سقوط عدد كبير من الضحايا والجرحى في صفوف الجانب اللبناني.
 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق