5قتلى بينهم رئيس بلدية النصيرات بقصف إسرائيلي وسط غزة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

غزة – قُتل 5 فلسطينيين، امس الخميس، بينهم رئيس بلدية النصيرات إياد المغاري، جراء غارة إسرائيلية استهدفت مبنى للبلدية وسط قطاع غزة.

وأفاد شهود عيان، بأن “طواقم الدفاع المدني في غزة انتشلت 5 شهداء، بينهم رئيس بلدية النصيرات إياد المغاري، جراء قصف طائرة إسرائيلية لمبنى تابع للبلدية وسط القطاع”.

وأوضح الشهود أن الشهداء تم نقلهم إلى مستشفى شهداء الأقصى وسط القطاع.

فيما نعت “وزارة الحكم المحلي” في قطاع غزة، “الشهيد المغاري”، الذي قتل بقصف إسرائيلي على مبنى تابع للبلدية في مخيم النصيرات.

وقالت في بيان: “بأصدق معاني الحزن ومشاعر المواساة تنعى وزارة الحكم المحلي إياد المغاري رئيس بلدية النصيرات قتل بقصف من طائرات الاحتلال”.

وتأتي هذه الغارة في سياق إمعان إسرائيل بجرائم القتل والتدمير بحق المدنيين في قطاع غزة، وآخرها مجزرة بمدرسة للأونروا تؤوي آلاف النازحين بالنصيرات، راح ضحيتها أكثر من 40 شخصا، ضاربة عرض الحائط بالقوانين والأعراف الدولية، وسط شجب واستنكار دول العالم والمنظمات الدولية، في ظل دعم أمريكي عسكري وسياسي متواصل.

ومنذ 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2023، تشن إسرائيل حربا مدمرة على قطاع غزة خلفت قرابة 120 ألف فلسطيني بين قتيل وجريح، معظمهم أطفال ونساء، ونحو 10 آلاف مفقود، وسط دمار هائل ومجاعة أودت بحياة أطفال ومسنين.

وتواصل إسرائيل هذه الحرب متجاهلة قرارا من مجلس الأمن يطالبها بوقف القتال فورا، وأوامر من محكمة العدل بوقف هجومها على مدينة رفح جنوب غزة، واتخاذ تدابير فورية لمنع وقوع أعمال “إبادة جماعية”، و”تحسين الوضع الإنساني” بالقطاع.

 

الأناضول

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق