متحدث الصحة: حملات مكثفة على المطاعم للتأكد من عدم تداول "سمكة الأرنب"

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

علق الدكتور حسام عبد الغفار المتحدث باسم وزارة الصحة، على تحذير وزارة الصحة من سمكة "الأرنب" وأنها تسبب التسمم والوفاة في ست ساعات قائلاً: "هي سمكة قديمة معروفة وشديدة السمية ويمنع بيعها وأكلها منذ عام 2013 وهو قرار لوزير التموين من منذ 11 عاماً بالقرار رقم 665 لعام 2013 بمنع الاتجار أو الحيازة أو التداول لسمكة الارنب".

وأوضح متحدث الصحة، خلال مداخلة عبر برنامج "كلمة أخيرة" الذي تقدمه الاعلامية لميس الحديدي على شاشة ON، أن هذه السمكة موجودة منذ فترة طويلة وهناك منع للتعامل معها وتحذير مستمر لمنع أكلها لما لها من سمية شديدة، لافتاً إلى أن بعض التجار من غير الملتزمين قد يقومون بالاصطياد لها وبيعها للناس لذا كان من المهم تذكير الناس بمدى سميتها وضررها".

وعن كيفية اكتشافها وتميزها علق قائلاً: لها شكل واضح والناس عارفاه وسبب تسميتها بسمكة الارنب أطلق عليها سمكة الارنب أو القراض وفي المنشورات التوعوية بنقوم بنشر صورتها"، مشدداً أن هناك حملات مكثفه على المطاعم والمحال للتأكد من عدم تداولها عبر قطاع الطب الوقائي جنبا لجنب مع هيئة الغذاء المصرية للتأكد من مأمونية الطعام المقدم للمواطنين لكافة أنواع الاطعمة ليس السمكة هذه فقط بل أي أطعمة قد تتعرض لسوء التخزين أو الاستخدام.

وعن أهم الاعراض، علق قائلاً: "الأعراض تظهر خلال 20 دقيقة في معظم الأحيان وفي أحيان نادرة على مدار يومين ومن أهم أعراضها الغثيان والاسهال وضعف في العضلات وانخفاض في ضغط الدم ومعدل ضربات القلب وإحساس بالتنميل وصعوبة في التنفس وفي بعض الاحيان عدم القدرة على التنفس وقد تصل للغيبوبة والوفاة"، لافتاً إلى أن السم الموجود بها ينتمي لنوع السم الرابعي وحتى الان لا يوجد له مصل أو ترياق ومن ثم فإن الحل الوحيد هو تجنبها تماماً".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق