عدد كبير من الأطفال يتسمون بالعند والسلوك العدواني ورفض فعل المطلوب منهم..المزيد

طرق التعامل مع الطفل العنيد,صفات الطفل العنيد,أسباب العناد عند الأطفال

الإثنين 18 يناير 2021 - 02:57
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

لا تقارنه بأحد.. 9 نصائح للتعامل مع الطفل العنيد

عدد كبير من الأطفال يتسمون بالعند، والسلوك العدواني، ورفض فعل المطلوب منهم، بل أنهم قد يفعلون العكس تمامًا، وهنا يواجه الآباء مشكلة فى طريقة التعامل مع الطفل العنيد، فالبعض منهم يلجأ لإسلوب الضرب والتعنيف، مما يزيد من عناد الطفل وعدوانيته، لذلك فيما يلي سوف نتعرف على الطرق الصحيحة للتعامل مع الطفل العنيد، وعلى الأسباب التي تجعل الطفل عنيد.



وللتفريق بين الأطفال الذين يتسمون بالاستقلالية والإرادة الحرة، وبين الذين يتسمون بالعناد، سوف نتعرف أيضا على صفات الطفل العنيد.

صفات الطفل العنيد

1-الطفل العنيد لديه قدرة كبيرة على الجدال.

2- يرفض الخضوع لولي الأمر ويكسر القواعد ويرفض القيود من أبسط الأمور اليومية لأكثرها تعقيدا.

3- لديه قدرة شديدة على الثبات على ما يريد، وعلى عدم تغيير موقفه من الأشياء تحت أي ضغط خارجي.

4- يلفت الانتباه دائما، بسبب حاجته القوية للبوح وأن يكون مسموع. 

5- يسعى للاستقلالية بعنف.

6- يسأل دائما عن السبب وراء ما يُطلب منه القيام به.

7-امتلاك سمات قيادية واضحة.

8-يغضب كثيرا.

أسباب عناد الأطفال

1-رغبة الطفل في لفت الانتباه

قد يشعر الطفل بعدم الاهتمام الكافي من والديه، فيكون عناده ورفضه أي طلب أسلوبًا للفت الانتباه له.

2- رغبة الطفل في إثبات ذاته

يمر الطفل بمراحل للنمو النفسي، يريد أن يؤكد فيها قدرته على التأثير واكتشاف نفسه فيفعل ذلك بالعند والرفض.

3-الرغبة في التشبه بالكبار

فقد يجد الطفل في التصميم والإصرار على رأيه أنه يفعل مثلما يفعل الكبار.

4-عدم الشعور بالحرية

إن التدخل في حياة الطفل في كل صغيرة وكبيرة وعدم ترك أي مساحة شخصية له للاختيار، وفرض القوانين، يجعله يلجأ للعند كرد فعل على هذا الأسلوب. 

5-الدلال المبالغ فيه

بسبب الدلال المبالغ فيه يصعب على الوالدين مواجهة عناد طفلهم، ما يجعله يستغل هذا الأمر في الحصول على ما يريد.

طرق التعامل مع الطفل العنيد

1-يجب الإستماع للطفل والاهتمام بآرائه، لأن الغضب وتعنيفه قد يزيد من العناد.

2-من المهم التواصل الدائم مع الطفل وكأنكم أصدقاء، وتقديم النصائح له بهدوء دون تعنيف.

3-حفزي الطفل وشجعيه على كل الأمور الايجابية التى يقوم بها، وقدمي له الخيارات.

4-يجب أن يكون هناك مرونة فى التعامل مع المواقف العنيدة واستبدال الصوت العالي والضرب بالصبر والليونة. 5-للحد من العناد والعصبية، يجب تشجي الطفل على ممارسة الرياضة والتأمل.

6-يجب احترم رأى الطفل وتشجيعه في قراراته،  فربما يأتى فى يوم ما بفكرة عبقرية.

7-ليشعر الطفل بالثقة والحب، شاركيه فى أمور حياته سواء الدراسة أو اللعب أو مشاهدة التلفزيون.

8-لا تقارن بين الطفل وأصدقائه أو أشقائه. 

9-تجنب شكوى الطفل أو تعنيفه أمام الآخرين.