تقدم نادي الاتحاد السكندري باحتجاج رسمي للاتحاد المصري لكرة القدم ضد الحكم محمد معروف حكم لقاء الفريق الأول ل

الأهلي,الاتحاد السكندري,كأس مصر

الأربعاء 20 يناير 2021 - 01:27
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الاتحاد يشكو حكم مباراته أمام الأهلي: تعرضنا للظلم ولن نصمت

تقدم نادي الاتحاد السكندري باحتجاج رسمي للاتحاد المصري لكرة القدم، ضد الحكم محمد معروف حكم لقاء الفريق الأول لكرة القدم أمام نادي الأهلي، في المباراة التي جمعت الفريقين أمس الثلاثاْء، في نصف نهائي مسابقة كأس مصر، والتي انتهت بفوز الأهلي بهدفين مقابل هدف، وصعوده للمباراة النهائية من كأس مصر أمام طلائع الجيش.



وذكر الموقع الرسمي للنادي السكندري أن إدارة النادي برئاسة محمد مصيلحي رئيس النادي، أرسلوا احتجاجاً رسميًا على الأخطاء التي ارتكبها طاقم تحكيم مباراة الأمس بقيادة محمد معروف، والذي لم يكن موفقًا في القرارات التي اتخذها وأضرت بالنادي السكندري رغم توافر تقنية الفار  "  VAR"  خلال هذه المباراة.

وكشف النادي السكندري الأخطاء التي يراها أضرت بفريقه وهي عدم احتشاب ضربة جزاء صحيحة للفريق رغم إثبات الإعادة التليفزيونية صحتها وأن المخالفة من داخل المنطقة.

فيما جاء الخطأ الثاني التي يراه النادي وهو عدم احتساب خطأ على الأهلي واحتساب الكرة ضربة ركنية تسببت في الهدف الثاني للأهلي، والتي خسر به الاتحاد المباراة من هدف غير شرعي.

وأكد الاتحاد أن الجميع أقر بأن المخالفات التي تسبب فيها الحكم أدت لتعرض الاتحاد إلى ظلم واضح لا يقبل التشكيك من أحد.

وأكد الاتحاد في خطابه أن الالتزام والتريب في اتخاذ القرارات له حدود، لكن في ظل المستوى غير الجيد للتحكيم بهذه الصورة فإنه يجب أن يكون له رد فعل في ظل الالتزام الأدبي للمجلس اتجاه جماهيره التي تشعر بالغضب للظلم الذي تعرض له فريقها باستمرار طوال الفترة الماضية، وأخرها أمام الأهلي وخسارة فرصة المنافسة على كأس مصر.

وطالب مجلس إدارة نادى الاتحاد السكندرى من نظيره في الاتحاد المصري لكرة القدم برئاسة عمرو الجنايني مطالبة لجنة الحكام بضرورة مراجعة و تقييم السادة الحكام و خاصة بالمباريات الحاسمة، مع وجود تأكيد على مراجعة وتوقيع جزاءات على كل من يثبت  ويتأكد أنه لم يكن موفق في قراراته  وألحق الضرر  بأى فريق بالمسابقة .

واختتم نادي الاتحاد خطابه بأنها ستدافع عن حقوق النادي والجماهير مهما كلفها الأمر، وأن جميع الخيارات متاحة في هذا الملف الذي يعاني منه نادي الاتحاد طوال السنوات الأخيرة، مؤكدًا تمسكه بكافة حقوقه.