دعا المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس دول مجموعة العشرين إلى ضمان التوزيع العادل ل

كورونا,الصحة العالمية,لقاح كورونا

الأربعاء 2 ديسمبر 2020 - 17:20
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

مدير منظمة الصحة العالمية يدعو إلى توزيع عادل للقاحات ضد كورونا

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

دعا المدير العام لمنظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم جيبريسوس، دول مجموعة العشرين إلى ضمان "التوزيع العادل" لـ لقاحات كورونا في جميع أنحاء العالم.



وقال تيدروس اليوم السبت في مؤتمر ضم قادة مجموعة الدول العشرين لأهم الاقتصاديات فى العالم التى ترأسها حاليا السعودية عبر تقنية الفيديو هذا هو الشرط الأساسي لاحتواء الوباء ولتعافي الاقتصاد العالمي بشكل أسرع.

وأضاف تيدروس في الكلمة التي نشرت نصها منظمة الصحة العالمية أن دول مجموعة العشرين التي تمثل ثلثي سكان العالم و80% من الاقتصاد العالمي تتحمل مسؤولية خاصة في هذا الصدد.

• بوتين: مستعدون لتقديم لقاح كورونا لجميع البلدان

وعلى جانب آخر، دعا الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إلى ضرورة العمل لتوفير لقاح ضد فيروس كورونا للعالم بأسره، مؤكدا أن روسيا مستعدة لتقديمه لجميع البلدان التي تطلبه، حسبما أفادت وكالة أنباء سبوتنيك الروسية.

ووصف الرئيس الروسي المستوى الكبير للبطالة والفقر بأنهما أهم تحدٍ يواجهه العالم الآن.

وقال بوتين، خلال اجتماع مجموعة العشرين اليوم السبت، إن نمو الاقتصادات الوطنية قد تعرض لتقويض خطير، وإن الوباء أودى بالفعل بمئات الآلاف من الأرواح، وفقد الملايين وظائفهم ودخلهم.

وتابع قائلا "دور مجموعة العشرين هنا هو منع حدوث ذلك".

وأضاف بوتين: "إن حجم المشكلات التي واجهتها البشرية في عام 2020 غير مسبوق، فهناك أزمة اقتصادية منهجية، لم يعرف حجمها العالم منذ الكساد الكبير".

وأشار بوتين إلى أن "تخفيض قيمة العملات الوطنية، وخاصة بالنسبة للبلدان منخفضة الدخل، يحمل مخاطر كبيرة في حالة الجائحة، حيث تتراجع عائداتها المالية، بينما تتزايد الحاجة إلى تخصيص أموال لمكافحة فيروس كورونا، وبالتالي زيادة تكلفة خدمة الديون العامة".

وأوضح بوتين قائلا: "تؤيد روسيا مشروع القرار الرئيسي للقمة الحالية الذي يهدف إلى توفير لقاحات فعالة وآمنة للجميع. بدون شك، يجب أن تكون أدوية التحصين في المجال العام. وبلدنا روسيا، بالطبع، على استعداد لتزويد المحتاجين باللقاحات التي طورها علماؤنا".

وتحدث بوتين عن منظمة التجارة العالمية، قائلا إنه لا بديل عنها لكنها بحاجة للتطوير.