كشفت وزارة التضامن الاجتماعي اليوم الجمعة عن أنه تم توجيه فريق التدخل السريع بالوزارة للتعامل مع السيدة الت

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الخميس 26 نوفمبر 2020 - 00:45
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

تحرك سريع من وزارة التضامن بشأن "سيدة المطر"

سيدة المطر
سيدة المطر

كشفت وزارة التضامن الاجتماعي، اليوم  الجمعة، عن أنه تم توجيه فريق التدخل السريع بالوزارة للتعامل مع السيدة التي انتشرت صورة لها على مواقع التواصل الاجتماعي، وهى تبيع الترمس تحت المطر، وسميت بـ"سيدة المطر".



وأشارت وزارة التضامن الاجتماعي، في بيان لها، أن فريق التدخل السريع يتلقى شكاوى وبلاغات انتهاكات مؤسسات الرعاية الاجتماعية والأشخاص فاقدي الرعاية والمأوى والحالات الإنسانية، سواء للأيتام، أو المسنين، أو ذوي الإعاقة، أو المشردين، على الخط الساخن للوزارة ١٦٤٣٩، أو الخط الساخن لمنظومة الشكاوى الحكومية الموحدة برئاسة مجلس الوزراء ١٦٥٢٨، وعلى حسابات وزارة التضامن الاجتماعي بمواقع التواصل.

تحذير هام لأهالي القاهرة.. تعرف عليه  

وفي سياق آخر، أهاب اللواء خالد عبد العال محافظ القاهرة، اليوم الجمعة، بمواطنى القاهرة عدم النزول إلا للضرورة القصوى لعدم التأثر بموجة الطقس السيئ التى تتعرض لها العاصمة، وجاء ذلك خلال الجولة التي يقوم بها محافظ القاهرة حاليا بعدد من أحياء العاصمة للإشراف على عمليات شفط مياه الأمطار من الشوارع.

وشدد محافظ القاهرة  خلال الجولة على ضرورة التركيز على سرعة رفع تراكمات المياه من الشوارع الفرعية قبل الرئيسية لتسهيل حركة الموطنين والتخفيف من معاناتهم فى السير بها مع  استمرار مراجعة  أعمدة الإنارة بالعاصمة حرصًا على حياة المواطنين، مؤكدًا أن كافة الأجهزة التنفيذية بالمحافظة تواصل عملها دون توقف وتتخذ كافة الإجراءات التى من شأنها الحفاظ على راحة وسلامة المواطنين.

وأكد محافظ القاهرة أن جميع رؤساء الأحياء ومسئولى شركتى المياه والصرف الصحى وهيئة النظافة متواجدون بالشارع لمتابعة رفع تراكمات المياه الناتجة عن سوء الطقس أولًا بأول، مشيرًا إلى انتشار الشفاطات فى كافة أحياء العاصمة للتعامل الفورى مع تراكمات المياه.   وشدد محافظ القاهرة على كافة المسئولين التنفيذيين بالمحافظة بالتعامل السريع مع الشكاوى التى ترد من المواطنين بأماكن تجمع المياه وازالتها على الفور.   وتفقد محافظ القاهرة عددا كبيرا من الكبارى والمحاور المرورية بالعاصمة للتأكد من استمرار عمليات شفط المياه وتسيير الحركة المرورية.