فيمايتعلق باللقاحات الموجهة لمحاربة فيروس الكورونا كانت شركة فايزر أعلنت منذ أيامعن لقاح.. المزيد

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الأربعاء 2 ديسمبر 2020 - 23:49
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد الإعلان عن نجاحهما.. الفرق بين لقاح مودرنا وفايزر لعلاج كورونا

أرشيفية
أرشيفية

فيما يتعلق باللقاحات الموجهة لمحاربة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، أعلنت شركة فايزر منذ أيام عن لقاح وصل نجاحه إلى 90% لكنه نال عدة انتقادات بسبب احتياجه للنقل والتخزين عند درجات حراره أقل من 80 درجة تحت الصفر المئوي.



ومن جانبها، أعلنت شركة مودرنا الأمريكية، عن لقاح آخر تم تجربته على أكثر من 30 ألف متطوع في بلدان كثيرة.

ويبدو أن لقاح مودرنا الذي يمتاز بدرجة نجاح أعلى (حوالي 95%) يمكن حفظه بين 2-8 درجات لمدة شهر، بينما على المدى البعيد عند 20 درجة تحت الصفر.

ويقول الخبراء، إن اللقاح يبدو ناجحًا مع الحالات الحادة والحرجة أيضًا، وهو ما يعتبر خبرًا جيدًا.

وارتفعت أسعار أسهم شركة موديرنا بنسبة 90% في تداولات ما قبل الافتتاح في بورصة الولايات المتحدة الأمريكية.

ويظهر أن خمسة فقط من 30 ألف متطوع، أصيبوا بالمرض بعد تلقيهم لقاح موديرنا لفيروس كورونا وفق الدراسة الأولية.

ويذكر أن فعالية لقاح الإنفلونزا السنوي تتراوح بين 50 و60%.

ويظهر أن الخمسة الذين أصيبوا بالمرض بعد تلقيهم لقاح موديرنا خلال التجارب لم تكن أعراضهم حادة.

شيخ الأزهر يصدر بيانًا بشأن لقاح كورونا

وكان شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، قد أصدر بيانًا قال فيه: “ما يبذله العلماء والباحثون من جهود في سبيل تقديم لقاح كورونا للعالم عطاء سخي ومقدر من أبطال اختصهم الله بالمحافظة على حياة البشر في ظل جائحة أودت بحياة أكثر من مليون شخص، ولا تزال تهدد العالم”.

وأضاف: “يجب ألا يُخذل الفقراء واللاجئون في حقهم في الحصول على هذا اللقاح، وأن تقر الشركات المنتجة سياسة عادلة لتوزيع اللقاح؛ انطلاقًا من رسالتها وضميرها الإنساني، بعيدًا عن أسواق التجارة والحسابات المادية”.

كورونا في العالم

وأظهرت بيانات مجمعة، أن إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا في أنحاء العالم يصل إلى حوالي 54.4 مليون شخص حتى صباح اليوم الإثنين.

ووصل عدد المتعافين من فيروس كورونا المستجد إلى 35 مليونًا، بينما تجاوز عدد الوفيات المليون و317 ألف حالة.

وتتصدر الولايات المتحدة الأمريكية دول العالم من حيث عدد الإصابات، تليها الهند ثم البرازيل وفرنسا.