كشف الفنان يوسف الشريف عن تعاقده على مسلسل كوفيد-25 مؤكدا أنه سيخوض به الموسم الرمضاني 2021.. المزيد

يوسف الشريف,كورونا,كوفيد19,يوسف شريف كوفيد-25,كوفيد-25,كوفيد 25,كوفيد25

السبت 28 نوفمبر 2020 - 22:11
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

يوسف الشريف يتعاقد على مسلسل كوفيد 25

يوسف الشريف
يوسف الشريف

كشف الفنان يوسف الشريف عن تعاقده على مسلسل كوفيد-25، مؤكدًا أنه سيخوض به الموسم الرمضاني 2021، ويرمز اسم العمل الدرامي إلى الاسم العلمي لفيروس كورونا، ولكن بعد تطوره، وتحديدًا في عام 2025، وذلك لأن فيروس كورونا المنتشر حاليًا يطلق عليه علميًا “كوفيد-19” نسبة  إلى أنه ظهر في عام 2019.



ونشر يوسف الشريف، عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، صورة للإعلان الترويجي للمسلسل، وعلق عليه قائلًا: "يا رب يبقى خير.. كوفيد 25.. تأليف إنجي  علاء.. إخراج أحمد جلال.. إنتاج سينرجي.. رمضان 2021".

 

 

آخر أعمال يوسف الشريف

وجدير بالذكر أن آخر أعمال الفنان يوسف الشريف هو مسلسل "النهاية" والذي تم عرضه بالموسم الرمضاني السابق 2020، وحقق نجاحًا كبيرًا، وتدور أحداثه بعد 100 من الآن، ويتوقع تأثير التكنولوجيا، والتطور العلمي في تدمير الكرة الأرضية، ومحاولة البعض التصارع من أجل البقاء.

ومسلسل النهاية، من بطولة يوسف الشريف، وسهر الصايغ، وعمرو عبد الجليل، وناهد السباعي، وأحمد وفيق، وسوسن بدر، ومحمد الكيلاني، ومحمد لطفي، وإياد نصار، ومحمود عبد المغني، ومحمود الليثي، وسارة عادل.

تصريحات يوسف الشريف بشأن ملامسة النساء

وكان يوسف الشريف تسبب بجدل كبير بعد انتهاء الموسم الرمضاني، وذلك بعض تداول البعض أنباء عن رفضه لملامسة زميلاته الفنانات في الأعمال، الأمر الذي تسبب بهجوم البعض عليه متهمينه أن يصدر أفكار ليس لها علاقة بالفن، ودعم آخرين له، معتبرين أن الأمر يرجع إلى حريته الشخصية.

وحرص يوسف الشريف على حسم الجدل بشأن رفضه لملامسة أي فنانة له، وعلق في لقائه مع الإعلامي رامي رضوان على ذلك قائلًا: "قصة فرضي لبعض القيود هي حقيقة وواقع.. والكلام ده بقاله حوالي 10 سنوات من بعد فيلم هي فوضى عام 2007.. وكانت بداية تفكيري بهذه الطريقة.. وأنا شايف إنها حاجة شخصية.. وأنا مبستريحش ومش بحس أن ده صح بالنسبة ليا.. لو في مشاهد بها قبلات ساخنة أو أحضان.. وبدأت أحط القيود في العقود لكنني واجهت مشاكل في بداية تطبيقي لهذا الأمر".

وأضاف يوسف الشريف، أن البعض كان لا ينفذ الاتفاق بالكلام، وهذا ما اضطره إلى إضافة هذا ضمن بنود العقد، وأكد أن البعض من الممكن أن يفهم أن هذا الأمر إساءة لأحد، أو مزايدة على زملائه، مشيرًا إلى أن كل شخص له مطلق الحرية بأن يعمل في الظروف التي تُناسبه، وتُرضي ضميره.