أعلن الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة عن مخاطبته الاتحاد الإفريقي والاتحاد المصري لكرة القدم حول مباراة

الأهلي,الزمالك,أشرف صبحي,نهائي القرن

السبت 28 نوفمبر 2020 - 09:26
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عاجل| وزير الرياضة يزف بشرى سارة عن نهائي القرن

وزير الشباب والرياضة
وزير الشباب والرياضة

أعلن الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، عن مخاطبته الاتحاد الإفريقي والاتحاد المصري لكرة القدم حول مباراة الأهلي والزمالك في نهائي دوري أبطال إفريقيا والمقررة يوم 27 نوفمبر الجاري، مؤكدًا أنه سيتم تحديد الموقف بناء عليه سواء بحضور الجماهير من عدمه لمباراة النهائي في استاد القاهرة وذلك طبقا لمتطلبات وزارة الصحة، قائلا: “إن شاء الله يكون فيه جماهير”.



وأضاف الوزير في كلمته بالمائدة المستديرة التي ينظمها المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، قائلا: "أنا احسد على هذا التجاوب.. لاول مرة في التاريخ يكون هناك نهائي بطولة دوري إفريقيا في مصر بين الاهلي والزمالك كما أنه لاول مرة يحضر كل هذه الأسماء بهذا الثقل في هذه الندوة".

وطالب أشرف صبحي، بضرورة وجود ورش عمل، مؤكدًا أنه لا يوجد خصومة مع الإعلام لكن يجب أن يكون هناك ضوابط خاصة في ظل تأثر الشباب بالإعلام، مؤكدا أن المباراة ستقام في ستاد القاهرة وخاطبت الاتحاد الافريقي والاتحاد المصري وسيحدد بناء عليه فيه جماهير ام لا طبقا لمتطلبات وزارة ابصحة وان شاء يكون فيه جماهير.

ولفت وزير الرياضة، إلى التعاون  مع كرم جبر في هذا الاتجاه قائلًا: مد يده بسرعة لنا في توقيت مناسب جدا لتساؤلات كنا نسالها عبر وسائل الاعلام عن دور الرياضة التي تسير بشكل عكسي”..

وأشار  صبحي، إلى أن صناعة الكرة تعتمد على جماهير واعلام ولاعبين والمنتج الذي يبيع الجريدة، متسائلا: "كيف ندخل في طبيعة هذا المنتج في ظل التغيرات التي حدثت".

وأكد أشرف صبحي: نحن وزارة شباب ورياضة وليست رياضة فقط، هناك حراك إيجابي بخصوص تمكين الشباب، والمنظومة الرياضية ليست بعيدة عن ذلك، لا نختلف معه الا بالنقاش والحجة فالعلام طاقة محركة وأعمق من ذلك بكثير فقد أصبح منذ 2014 الشيئ الإيجابي الكبير الذي يسير مع الدولة المصرية.

وأطلق المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام شعار مباراة الأهلي والزمالك في مستهل انطلاق فعاليات المائدة المستديرة التي يعقدها المجلس بحضور الكاتب الصحفي كرم، رئيس المجلس، والدكتور أشرف صبحي، وزير الشباب والرياضة، في إطار تدشين حملة لنبذ التعصب بين فريقي الأهلي والزمالك، قبل خوضهما لقاء القمة التاريخي بنهائي دوري أبطال أفريقيا 27 نوفمبر الجاري.