أكدت النيابة العامة أنها تباشر التحقيق في واقعة ازدراء للدين الإسلامي حيث تم رصد عبر مواقع التواصل الاجتماعي

النيابة العامة,ازدراء أديان,اخبار مصر اليوم,اهم اخبار اليوم,اخبار عاجله,اخبار مصر الآن

الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 18:20
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

النائب العام يأمر بالتحقيق في واقعة ازدراء الدين الإسلامي

النائب العام حماده الصاوي
النائب العام حماده الصاوي

أكدت النيابة العامة، أنها تباشر التحقيق في واقعة ازدراء للدين الإسلامي، حيث تم رصد عبر مواقع التواصل الاجتماعي لصورة من محادثة نصية خاصة بشخص يكمن مسكنه بمحافظة الإسماعيلية، من قبل وحدة الرصد والتحليل بمكتب النائب العام.



وتشكل تلك الصورة، جريمة ازدراء الدين الإسلامي بالإساءة إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم، حيث عرض الأمر على المستشار حمادة الصاوي النائب العام وعلى الفور أمر بالتحقيق العاجل في الواقعة. 

وشددت نيابة الإسماعيلية الكلية، على الإسراع في مباشرة التحقيقات في الواقعة، والتي تم تقييدها برقم 4165 لسنة 2020 إداري ثالث الإسماعيلية.

وتلقت النيابة، اليوم الأربعاء، بلاغًا بها من عدد من المحامين، حيث طلبت في إطار تحقيقها تحريات قطاع الأمن الوطني، وقطاع تكنولوجيا المعلومات بوزارة الداخلية؛ للوقوف على ظروف وملابسات الواقعة وتحديد مرتكبها وتحديد صلته بمالك ومستخدم الحساب المشكو في حقه، وجارٍ اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

إحالة دكتور جامعي للنائب العام بتهمة ازدراء أديان

وفي وقت سابق صرح الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بإحالة أحد أعضاء هيئة التدريس بكلية الحقوق جامعة الإسكندرية للتحقيق العاجل، فيما تم رصده على مواقع التواصل الاجتماعي، بشأن مقطع فيديو منسوب لأحد أعضاء هيئة التدريس بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية بالإسكندرية، بتهمة ازدراء الأديان.

 

وأكد السيد عطا، رئيس قطاع التعليم، أنه تم العرض على الوزير ما انتهى إليه التحقيق مع المذكور، الذي تم بمعرفة الدكتور فايز محمد حسين، وكيل كلية الحقوق بجامعة الإسكندرية، وانتهى - بعد الاستماع لأقوال الطلاب كشهود في الواقعة ومواجهة عضو هيئة التدريس بما هو منسوب إليه وإقراره بصحة ما ورد بالفيديو – إلى

التوصيات التالية:

– إحالة الواقعة إلى المستشار النائب العام لأخذ النيابة العامة شئونها الخاص بالتحقيق فيما هو منسوب للمتهم ويشمل جرائم جنائية، أبرزها ازدراء الأديان، وامتهان لثوابت العقيدة الإسلامية، وسب الطلاب بألفاظ خارجة، وذلك على النحو الوارد تفصيلًا بنتيجة التحقيق.

 – الإحالة إلى مجلس تأديب أعضاء هيئة التدريس في المعاهد العالية الخاصة، وقد تصل العقوبة الموقعة عليه طبقا لنص المادة 37 من القانون رقم 52 لسنة 1970 بشأن تنظيم المعاهد العالية الخاصة إلى الفصل من المعهد، مع الحرمان من الشغل بالتعليم.

 – استمرار وقف المُتهم عن العمل