عقب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون على الهجوم الإرهابي الذياستهدف مقبرة لغير المسلمين بمدينة جدة في اللمل

ماكرون,انفجار جدة

الأربعاء 2 ديسمبر 2020 - 08:20
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عقب انفجار جدة.. ماكرون: الإرهاب الإسلامي تهديد دولي يستدعي رد فعل

عقب الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون،  على الهجوم الإرهابي الذي استهدف مقبرة لغير المسلمين، بمدينة جدة في اللملكة العربية السعودية، وأدى إلى إصابة عدد من الأشخاص، أثناء الاحتفال بذكرى انتهاء الحرب العالمية الأولى.



وقال إيمانويل ماكرون في تغريدة له عبر موقع التدوينات الصغيرة “ تويتر”: “في موزمبيق ، قُطعت رؤوس أكثر من 50 شخصًا ، واختُطفت نساء ، ونُهبت قرى ثم أضرمت فيها النيران. البرابرة يشوهون دين السلام لزرع الإرهاب:  إن الإرهاب الإسلامي تهديد دولي يتطلب ردا دوليا”.

الخارجية الفرنسية تدين الهجوم  الذي استهدف مقبرة بجدة

أدانت الخارجية الفرنسية، الهجوم الذي وقع أثناء مراسم الاحتفال بذكرى انتهاء الحرب العالمية الأولى، وقالت: "تدين السفارات التي كانت تشارك في مراسم الذكرى هذا الهجوم الجبان وغير المبرر على الإطلاق، وتدعو السلطات السعودية إلى إلقاء أكبر قدر ممكن من الضوء على هذا الهجوم، وتحديد الجناة وملاحقتهم".

وقالت "رويترز" عن مصدر حكومي يوناني إصابة أربعة أشخاص في انفجار جدة بعبوة ناسفة في مقبرة لغير المسلمين في جدة غربي السعودية خلال مراسم إحياء ذكرى اتفاق الهدنة في 11 نوفمبر 1918، وفق ما أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية.

رسالة من وزير خارجية فرنسا لشيخ الأزهر

وفي سياق آخر، أعرب وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، عن سعادته بزيارة القاهرة، مشيرًا إلى أن هذه هي الزيارة التاسعة له حتى الآن، قائلًا إن بلاده تكن احترامًا عميقًا للدين الإسلامي، موضحًا أن هذه هي الرسالة التي سيحملها للدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر.

وأضاف لودريان، أن المسلمين في فرنسا جزء من التاريخ والهوية الفرنسية، موضحًا أن بلاده تكافح الإرهاب وتحريف الدين والتطرف، ويجب على الجميع الوقوف بجانبها؛ لأنها معركة مشتركة.