يواصل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الأربعاء زيارته الرسمية إلى جمهورية اليونان حيث زار النصب التذكاري للجن

السيسي,مصر,اثينا

الخميس 3 ديسمبر 2020 - 10:09
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

السيسي يزور النصب التذكاري للجندي المجهول في أثينا

الرئيس عبد الفتاح السيسي
الرئيس عبد الفتاح السيسي

يواصل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الأربعاء، زيارته الرسمية إلى جمهورية اليونان، حيث زار النصب التذكاري للجندي المجهول في العاصمة أثينا.



وصرَّح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، أن زيارة الرئيس إلى اليونان تأتي في إطار حرص البلدين الصديقين على التشاور المستمر على المستوى الثنائي، بالاضافة الي المستوي الثلاثي مع قبرص، حيث من المنتظر أن تشهد الزيارة عقد مباحثات معمقة للرئيس السيسي مع رئيس الوزراء اليوناني "كيرياكوس ميتسوتاكيس"، ولقاء مع رئيسة الجمهورية، ورئيس البرلمان، ووزير الطاقة والبيئة اليوناني، وذلك لبحث موضوعات العلاقات الثنائية وسبل تنميتها وتطويرها، واستعراض آفاق التعاون في مجال الطاقة، والتبادل الاقتصادي، وفرص الاستثمار المتاحة في مصر في ضوء المشروعات القومية الكبرى في كافة أنحاء الجمهورية. 

وأضاف المتحدث الرسمي، أنه من المنتظر كذلك بحث وتبادل وجهات النظر تجاه مختلف القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وفى مقدمتها تطورات الأوضاع في منطقة شرق المتوسط، وكذلك مكافحة الإرهاب والفكر المتطرفز

السيسي يبحث مشروعا استراتيجيا على البحر المتوسط بحضور قائد القوات البحرية

وفي وقت سابق، كانت الرئاسة المصرية، أعلنت أن الرئيس عبد الفتاح السيسي بحث المشروعات الحالية والمستقبلية لشركة "ديمي" البلجيكية في مصر بحضور قائد القوات البحرية ورئيس الوزراء ووزير البترول.

وصرح المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن الاجتماع تناول متابعة المشروعات الحالية والمستقبلية لشركة "ديمي" في مصر، وكذلك المخطط العام لمشروع تطوير بحيرة البردويل بشمال سيناء.

وقد وجه الرئيس المصري بتكامل مشروع تنمية بحيرة البردويل مع الإطار الاستراتيجي العام لتنمية سيناء، مع توفير كافة عوامل النجاح للمشروع، خاصة الدراسات الفنية وجدارة الإدارة، لثبات مستوى الإنتاج وتحقيق النتائج التنموية المنشودة من المشروع.

وشهد الاجتماع "استعراض المخطط العام للمشروع الذي يهدف إلى استغلال الثروة السمكية ببحيرة البردويل وتطويرها من كافة الجوانب، والذي تمت صياغته بالشراكة مع أكبر مكاتب الخبرة العالمية، فضلا عن عرض العوائد الاستثمارية المنتظرة من هذا المشروع بالنظر إلى الموقع الفريد لبحيرة البردويل على البحر المتوسط وما تمتاز به من ثروة سمكية غنية، إلى جانب ما سيوفره تطوير البحيرة من فرص عمل وتعزيز الأمن الغذائي عائد اقتصادي، وكذا إعادة التوازن البيئي للبحيرة، وتحسين نوع وجودة المياه، بالإضافة إلى المردود الإيجابي لهذا التطوير على تنمية منطقة شمال سيناء بأسرها".