في خطة جديدة للوصول إلى فئة الشباب تستعد الكنيسة القبطية الأرثوذكسية لإطلاق قناة جديدة عبر مواقع التواصل الاج

البابا تواضروس,قنوات قبطية

الجمعة 27 نوفمبر 2020 - 15:48
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد الفضائيات

ماذا ستقدم الكنيسة عبر قناتها الجديدة بـ "السوشيال ميديا"؟

البابا تواضروس
البابا تواضروس

في خطة جديدة للوصول إلى فئة الشباب، تستعد الكنيسة القبطية الأرثوذكسية لإطلاق قناة جديدة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، في شكل مغاير عما قامت عليه سابقًا بإطلاق 3 قنوات فضائية عبر الأقمار الصناعية وهم قنوات: "أغابي، سي تي في، مارمرقس سات"، في خطوة تعكس مدى اهتمام الكنيسة بفئة الشباب الذين يتواجدون على منصات التواصل الاجتماعي أكثر من الجلوس أمام الشاشات التلفازية، ليبقى التساؤل الهام حاليًا ما مضمون المحتوى الذي سيقدم عليها وهل سيختلف عما يقدم عبر قنواتها الفضائية أم يكون إعادة نشر للمحتوى؟



 

من الشعب وإلى الشعب

حرص المركز الإعلامى القبطي الأرثوذكسي، على توفير استطلاعًا للرأي على جموع الشعب القبطي، للأخذ به عند تحديد برامج المنصة الرقمية الجديدة "قناة علي السوشيال ميديا" والتي ينوي المركز الإعلامي إطلاقها على شبكة الإنترنت، والتي من المقرر أن تحمل اسم "COC".

وتحمل الرؤية العامة لقناة Coc  عدة أهداف، بحسب ما نشره المركز الإعلامي، والتي تهدف لبناء وعي كنسيي وروحي مستنير من خلال تقديم التراث الكنسي المستمد من أسفار الكتاب المقدس، وتعاليم آباء الكنيسة وحياتهم التقوية، والصلوات الليتورجية ونظام العبادة مع التأكيد على الهوية القبطية والانتفاع بتاريخ الكنيسة الذي يبرز بوضوح يد الله العاملة في الإنسان.

 

هل هناك مضمون جديد؟

مع وجود مضمون ديني تام عبر قناة أغابي، فيما يزيد على ذلك المحتوى السياسي عبر قناتي "سي تي في" و "مارمرقس سات"، فأن القناة الجديدة التي ستطلق عبر مواقع التواصل الاجتماع قد تشهد تغيرات كبيرة في شكل المحتوى الذي يتناسب مع الفئة المستهدفة وطبيعة الوسيلة الإعلامية.

فبحسب استطلاع الرأى التي تجريه الكنيسة، فأن أولويات القناة أن تكون مصدر للمعلومة السليمة والدقيقة لأخبار الكنيسة القبطية الارثوزكسية، وستعتمد على 3 أنواع لتوصيل المعلومة من خلال نشرات الأخبار التقليدية والانفوجراف وصورة تحوي تعليق، بينما ستعتمد القناة على توفير أعمال فنية لتوصيل المعلومات، بينما ستتراوح البرامج الخاصة بها من 5 دقائق إلى نصف ساعة وفقًا لآراء الجمهور.

وحتى الآن لم تقف الكنيسة على وسيلة بثها حيث قد تكون عبر موقع يوتيوب أو عبر "فيس بوك" أو من خلال موقع الكتروني. بينما تعد تلك التجربة امتدادًا لما يعمل عليه المركز الإعلامي القبطي خلال الفترة الماضية من توفير كافة المعلومات والمقاطع المصورة للأحداث الكنسية.