مقطع فيديو مصور لأستاذ بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية في الإسكندرية أظهر نقاشا حادا.. المزيد

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الأربعاء 20 يناير 2021 - 02:52
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

ماكرون لم يخطئ.. ما قصة الأستاذ الجامعي الذي سبّ آيات القرآن بالإسكندرية؟

صورة من مقطع الفيديو المتداول
صورة من مقطع الفيديو المتداول

مقطع فيديو مصور لأستاذ بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية في الإسكندرية، أظهر نقاشًا حادًا بينه وبين طلابه في إحدى المحاضرات، مما تسبب في حالة هجوم ضده، على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اعتبره البعض أنه يتضمن إساءة للدين الإسلامي، فيما دافع الأستاذ الجامعي عن نفسه بأن مقطع الفيديو اجتزئ من سياقه وإنه لم يقصد أي إساءة.



في مقطع الفيديو الذي انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تحدث الأستاذ الجامعي عن مهر الزواج في الإسلام أثناء إحدى محاضراته، وعندما اعترض أحد الطلاب على طرح الأستاذ قائلًا إن آية من القرآن تناقض حجته، انفعل قائلًا: "بلا آية بلا.."، فاعترض الطلاب على حديث الأستاذ الجامعي وتطاوله على آيات القرآن الكريم، فطردهم من المحاضرة.

من جانبها أعلنت وزارة التعليم العالي، أنها تلقت شكوى من طلاب بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية في الإسكندرية، وعلى إثرها تم إيقاف أستاذ علم الاجتماع محمد مهدلي؛ لحين انتهاء التحقيق في الواقعة.

وفي تصريحات لموقع بي بي سي عربي، قال الدكتور محمد مهدلي، أستاذ علم الاجتماع بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية في الإسكندرية، إن هذا المقطع المصور اجتزئ من سياقه وإنه لم يقصد أي إساءة.

وأضاف: "فسر البعض ما قلت بأنه إساءة للدين الإسلامي، أنا مسلم واحترم جميع الأديان، أقدم اعتذاري لأبنائي الطلاب ولكل من شعروا بإهانة مما قلت، ما حدث كان تعبيرًا صدر تحت ضغط نفسي وكان متسرعًا".

وأوضح أنه في محاضرته عن المجتمع الريفي والحضري تناول أمثلة عن الزواج والطلاق وأن ما صدر منه ردًا على استشهاد أحد الطلاب بآية قرآنية كان "تجاوزًا عن غير قصد، خانتني فيها كلماتي في لحظة انفعال وجدل حاد".

وفي وقت سابق، نشر الدكتور محمد مهدلي، أستاذ علم الاجتماع بالمعهد العالي للخدمة الاجتماعية في الإسكندرية، عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، مقطعًا مصورًا يدافع فيه عن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بعد تصريحاته المسيئة للدين الإسلامي، على خلفية قضية ذبح أستاذ التاريخ الفرنسي الذي عرض رسومًا كاريكاتورية للرسول محمد.

الأستاذ الجامعي: ماكرون لم يخطئ

الفيديو الذي نشره أستاذ علم الاجتماع، وصف فيه زيجات النبي محمد بـ "الشراسة" وقال إن بعض الدول "تدمرت بفضل الإسلام"، كما علق على حملات مقاطعة المنتجات الفرنسية، قائلًا: "إذا أردت أن تقاطع المنتجات، سلم جواز سفرك لدولة الكفر، واترك خير البلد لأهلها، لأنك عبء عليهم، أنت إما لاجئ أو هارب من مجتمعك الذي لا يقدم لك أي شيء، وماكرون لم يخطئ".

بلاغ ضد الأستاذ الجامعي يتهمه بازدراء الدين الإسلامي

فيما تقدم طارق محمود، المحامي بالنقض والدستورية العليا، ببلاغ إلى المستشار المحامي العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية، رقم 5770 لسنة 2020 بلاغات محام عام أول، واتهم فيه "محمد المهدلي"، عضو هيئة تدريس جامعة الإسكندرية بمعهد الخدمة الاجتماعية، بازدراء الدين الإسلامي.

وأكد المحامي بالنقض، أن الأستاذ الجامعي خلال مناقشته لأحد المواضيع الدينية؛ وصف آية من آيات القرآن الكريم، بلفظ خارج؛ وهو ما يعد معه مرتكبا لجريمة ازدراء الدين الإسلامي؛ لإهانته القرآن، وإصراره على ترديد تلك الإهانة.