بالرغم من أن عام 2020كان من الاعوام التي يتمنى الكثيرين من إخفاءها من تاريخ حياتهم ومع ما عاناه العالم من حظ

عمرو دياب,الهضبة,مهرجانات,بالبنط العريض,لغبطيتا,اخواتي

السبت 28 نوفمبر 2020 - 18:29
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بالأرقام..  هذا ليس زمن عمرو دياب 

عمرو دياب
عمرو دياب

بالرغم من أن عام 2020، كان من الأعوام التي يتمنى الكثيرين من إخفاءها من تاريخ حياتهم، ومع ما عاناه العالم من حظر منزلي بسبب وباء كورونا الذي انتشر في جميع دول العالم، و أودى بحياة الكثيرين، فعلى المستوى الفني وجدنا حياة مختلفة تمامًا عما اعتدنا عليه من قبل خلال سنوات طوال.



فكما تحولت أفلام السينما إلى المنصات الألكترونية، كذلك انتقلت الحفلات الموسيقية إلى الأون لاين ووجدنا مطربين لم نتخيل يوم أنهم سيقووا على الغناء دون جمهور يفعلون ذلك مثل محمد منير وعمرو دياب، ولكن على مستوى إصدار الأغنيات كان هناك عدد من الأغنيات التي تركت صدى كبير خلال هذا العام سوءًا كانت أغنيات الصولو أو المهرجانات.

المهرجانات لها الغلبة في 2020

مع ما تواجهه أغاني المهرجانات في مصر، من محاولات من داخل نقابة المهن الموسيقية بقيادة هاني شاكر، من صد انتشار هذه الأغنيات بحجة المحافظة على الذوق العام، وأن هذه الأغينات لا يجب ألا تنتشر في مصر، إلا أنها حققت أكبر نسب من المشاهدة والاستماع.

وظهر هذا جليًا بالأرقام حيث وصل مهرجان "أخواتي"، إلى 62 مليون مشاهدة خلال 3 أشهر فقط، وهي من غناء شحته كاريكا، ودقدق وفانكي وزوكا، اما أغنية "لغبطيتا" لحسن شاكوش وعمر كمال فقد وصلت إلى 73 مليون مشاهدة على موقع اليوتيوب، خلال شهرين فقط من طرحها على الموقع.

 

 

قشطة بالزبادي، هي آخر الأغنيات التي طرحها محمود الليثي على موقع "اليوتيوب" منذ 4 أيام، بالاشتراك مع الراقصة لورديانا والتي استطاع من خلالها أن يحتل التريند لعدة أيام.

 

أما أغنية "مع السلامة للي عايز يمشي"،  لكل من أوشا الصغير وسعد حريقة وعمر حفظي، وقد وصلت إلى 55 مليون مشاهدة خلال 3 أشهر فقط.

بالبنط العريض وحسين الجسمي

استطاع المطرب الإماراتي حسين الجسمي، أن يحقق نجاح كبير خلال هذا العام من خلال أغنيته "بالبنط العريض"، والتي وصلت نسبة مشاهدتها على موقع اليوتيوب إلى 251 مليون مشاهدة خلال شهرين وهي من كلمات أيمن بهجت قمر وألحان حسين الجسمي، بالإضافة إلى اكتساح الأغنية الحفلات والأفراح وغيرهما من المناسبات.

عمرو دياب الغير اعتيادي

اعتاد جمهور الهضبة عمرو دياب على انتظاره كل عام بألبوم في فترة الصيف وأن يكونوا متشوقين لما سيقدمه لهم الهضبة من كلمات وألحان ولوك، إلا أن عمرو دياب أصبح متواجد، وبكثرة قد تجعل النفور منه أمر سهل فبدلًا من انتظار الألبوم، أصبح عمرو دياب ممن يقوم بطرح أغنيتين في الشهر الواحد فأصبح معدل الاستماع إليه على الموقع الأشهر "يوتيوب"، قليل، فحققت أغنية "أماكن السهر" مشاهدة 22 مليون في شهرين، فيما حققت أغنية "مالك غيران" 2 مليون مشاهدة في مدة شهرين، وباقي أغنيات عمرو دياب لم تتخط الـ2 مليون مشاهدة.

مما يجعلنا أمام حالة لابد من الإيمان بها هي أن تكرار الهضبة لنفسه جعل منه حالة غير راغب بها الجمهور، وأن المهرجانات والأغاني الأخرى المختلفة ستجذب الجمهور مهما كانت جنسيتها ونوعها.