يحل فريق ليفربول الإنجليزي ضيفا على نظيره أتلانتا الإيطالي في مباراة مثيرة وقوية للغاية تجمع الريدز بقيادة م

ليفربول,دوري ابطال اوروبا,اتلانتا,ليفربول واتلانتا

الأربعاء 20 يناير 2021 - 08:37
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

شاهد| زيارات صلاح لإيطاليا.. يخسر ولا يسجل دائمًا

محمد صلاح
محمد صلاح

يحل فريق ليفربول الإنجليزي ضيفًا على نظيره أتلانتا الإيطالي في مباراة مثيرة وقوية للغاية، تجمع الريدز بقيادة مدربه الألماني يورجن كلوب، والذي حقق أرقامًا قياسية مع الفريق في السنوات القادمة، مع فريق من أقوى خطوط الهجوم في أوروبا تحت قياده مدربه الإيطالي جاسبريني، لتكون مباراة منتظرة التهديف فيها بغزارة في ظل قوة هجوم الفريقين وحالة الضعف في خط الدفاع.



ويخوض محمد صلاح، نجم فريق ليفربول الإنجليزي، مواجهة جديدة ببلاد الطليان، والذي لعب في بلادهم عامين ونصف في صفوف فيورنتينا ثم روما الإيطاليين، إلا أنه يخوض زيارة جديدة للبلاد في البطولات الأوروبية المختلفة تحمل رقم 5 في سجل زياراته لإيطاليا مع الفرق المختلفة.

الزيارة الأولى إيطالية إيطالية

عند انتقال صلاح للعب على سبيل الإعارة في صفوف فيورنتينا الإيطالي، في يناير 2015، جاءت مواجهة إيطالية له في الدور ثمن النهائي من بطولة اليوربا ليج، أمام فريق روما الإيطالي، الذي لعب له فيما بعد، وكانت مواجهة الذهاب انتهت في ملعب فيورنتينا بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، في حين جاءت مواجهة الإياب بملعب "الأولمبيكو" معقل روما بفوز الفيولا بثلاثية نظيفة، لم يسجل أي منها صلاح ولم يساهم في أي هدف.

3 زيارات مع ليفربول

شهد مشوار محمد صلاح مع ليفربول عقب انتقاله لصفوفه 3 زيارات لإيطاليا، جاءت الأولى في إياب الدور نصف النهائي من بطولة دوري أبطال أوروبا 2018، عندما حل ضيفًا على روما الإيطالي، فريقه السابق، وذلك بعد انتهاء الذهاب بفوز ليفربول بملعب "الأنفيلد" بخمسة أهداف لهدفين.

في مباراة الإياب وزيارة صلاح لإيطاليا بالبطولات الأوروبية في أول زيارة مع فريق غير إيطالي، خسر الفريق بأربعة أهداف مقابل هدفين، لم يشهد ظهور صلاح سواء في التهديف أو صناعة الأهداف، ليصعد الفريق بعدها للنهائي ويخسر من ريال مدريد بثلاثة أهداف لهدف.

 

الزيارة الثالثة جاءت في الجولة الثانية من منافسات المجموعة الثالثة ببطولة دوري أبطال أوروبا 2019، أمام نابولي، وخسر الفريق وقتها المباراة بهدف نظيف لتكون الهزيمة الثانية له مع ليفربول ببلاد الطليان، والثالثة في الفشل بملاعب الخصم، لكن الفريق استكمل مشواره بالبطولة وفاز باللقب.

زيارة آخرى لصلاح لإيطاليا، في إطار الجولة الأولى من منافسات المجموعة الأولى لبطولة دوري أبطال أوروبا الماضية، وكان الخصم هو نابولي أيضًا، وخسر الفريق بهدفين دون رد، واستكمل الفريق مشواره بالبطولة حتى الدور ثمن النهائي.