يعد المزاج المتقلب والحزن من حين لأخر لدى الأطفال أمرا طبيعا..المزيد

الاكتئاب عند الأطفال

الثلاثاء 1 ديسمبر 2020 - 05:00
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

منها نقص الوزن..

10علامات تدل على إصابة طفلك بالاكتئاب

الاكتئاب عند الأطفال- أرشيفية
الاكتئاب عند الأطفال- أرشيفية

يعد المزاج المتقلب والحزن من حين لآخر لدى الأطفال أمرًا طبيعًا، لكن استمرار هذا الحزن لعدة أسابيع أو أكثر يشير إلى إصابة الطفل بالاكتئاب، ويصاب بهذا الاكتئاب  3 من كل 100 طفل، و9 من كل 100 مراهق.



 ويعتبر اكتئاب الأطفال هو اضطراب شديد في الحالة المزاجية يسلب السعادة من حياة الطفل، لكن هناك العديد من الأمراض التي تشبه أعراضها أعراض الاكتئاب، كانخفاض مستوى هرمونات الغدة الدرقية، أو ضعف الدم، لذلك فيما يلي سنتعرف أكثر على أعرض اكتئاب الأطفال، وأسبابه، وطرق علاجه.

أعراض الاكتئاب عند الأطفال

1-سرعة الانفعال والحزن والملل في معظم الوقت.

2- فقدان الطفل لأي متعة في الأشياء التي كان يستمتع بها.

3-زيادة أو نقصان في الوزن.

4- اضطراب النوم. 

5-الشعور بالعجز أو التفاهه أو الذنب. 

6-معاناة الطفل من صعوبة في التركيز، والتفكير واتخاذ القرارات. 

7-قد يصل الأمر إلى التفكير في الموت والانتحار.

8- الأطفال الصغار جدا قد يكونوا خاملين ويصبحوا منعزلين.

9- في سن المدرسة قد يعاني الأطفال  من الصداع أو آلام المعدة الكثيرة، كما أنهم قد يفقدون الاهتمام بالأصدقاء والأنشطة التي أحبوها في الماضي. 

10-بعض الأطفال الذين يعانون من الاكتئاب الشديد قد يصل لديهم الأمر إلى حد الهلوسة، فيروا أو يسمعوا أشياء ليست موجودة.

أسباب إصابة الأطفال بالاكتئاب

إن أسباب الشعور بالاكتئاب عند الأطفال ليست مفهومة حتى الآن، لكنها مرتبطة بوجود خلل في توازن المواد الكيميائية في الدماغ، ما يؤثر على الحالة المزاجية، وتشمل العوامل التي قد تسبب عدم توازن هذه المواد الكيميائية ما يلي:

1-مرور الطفل بأحداث مجهدة، مثل تغيير المدرسة، أو طلاق الوالدين ، أو وفاة أحد أفراد الأسرة.

2-تناول أدوية معينه، مثل الستيروئيدات أو الأدوية المخدرة المضادة للألم. 

3-التاريخ العائلي، فيمكن أن يكون الإكتئاب عند  بعض الأطفال وراثيا.

طرق علاج الاكتئاب 

1- توعية الطفل والعائلة وشرح معنى حالة الاكتئاب لهم.

2-الاستشارة النفسية ممكن أن تحسن من إحساس الطفل. 

3-يكون العلاج لدى الأطفال في سن مبكر بواسطة الألعاب، أما الأطفال في الأجيال المتقدمة والمراهقين، يتم علاجهم من خلال العلاج السلوكي والمعرفي.

4-أما العلاج بالأدوية فيستخدم للأطفال الذين يعانون من اكتئاب شديد. 

5-ادعموا الأطفال وخصصوا بعض الوقت للإصغاء لأطفالكم، واسألوهم كيف يشعرون، وعبروا عن حبكم.

6-تأكدوا من أن الطفل يتناول كل الأدوية كما وصفت له، وأنه يذهب لكل جلسات المتابعة، وذكروه أن وضعوه سيتحسن مع الوقت.