تستعد الفنانة التونسية درة لعقد قرانها اليوم الإثنين الموافق 26 أكتوبر وذلك من خلال بدأها في تحضيرات الزواج

الجونة,درة,مهرجان الجونة السينمائي,الفنانة درة,هاني سعد,خطيب درة,مهندس الديكور هاني سعد,زواج درة

الأحد 6 ديسمبر 2020 - 03:51
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عروس المهرجان.. درة تحتفل بعقد قرانها اليوم في الجونة

تستعد الفنانة التونسية درة، لعقد قرانها اليوم الإثنين، وذلك من خلال بدأها في تحضيرات الزواج بسرية تامة، بعد سفرها خلال الفترة الماضية إلى العاصمة الفرنسية "باريس" أكثر من مرة لتجهز الفستان وبعض الأمور الخاصة بالزواج.



ومن المقرر أن تحتفل الفنانة التونسية درة بعقد قرانها رسميًا على مهندس الديكور هاني سعد، اليوم الإثنين، في أحد فنادق مدينة الجونة الساحلية، خلال فعاليات مهرجان الجونة السينمائي بدورته الرابعة، مستغلة حضور عدد كبير من الفنانين والنجوم العالميين في المدينة.

وكشفت بعض المصادر الصحفية أنه من المقرر أن يكون حفل زفاف الفنانة التونسية درة ومهندس الديكور هاني سعد يوم 2 نوفمبر من الشهر المقبل، وسوف يقام في مدينة الجونة أيضًا، بعد انتهاء الدورة الحالية من مهرجان الجونة السينمائي، مشيرين إلى أن درة حرصت أن تتواجد خلال الفترة الماضية بعاصمة فرنسا "باريس" من من أجل اختيار الفستان، وكانت بصحبة هاني سعد، في رحلة تسوق للتحضير لعقد القران والزفاف معًا.

img

معلومات عن مهندس الديكور هاني سعد خطيب درة

هاني سعد هو المدير التنفيذي لشركة "Hany Saad innovations"، ومهندس ديكور وتصميمات هندسية،- ظهرت درة للمرة الأولى مع هاني سعد في الاحتفال بعيد ميلادها بحضور الملياردير نجيب ساويرس والنجمة يسرا، ثم ظهرت معه مجددا منتصف شهر مارس الماضي في عدة لقطات من داخل سيارته، ويعد هاني سعد من أشهر مصممي المعمار في مصر.

بدأ هاني سعد رحلته العملية منذ 14 عام، ومن التصميمات الخاصة به "قطامية هايتس"، وهو صاحب مبدأ ونظرية إن مهمة مهندس الديكور والمصمم في الاساس هي توفير الراحة والهدوء لأصحاب البيت، من خلال جميع الاشكال الجمالية والوظيفية التي تناسب طبائعهم وشخصياتهم، ومن متابعيه وأصدقاءه من الفنانين أمير كرارة و حلا شيحة.

تفاصيل ارتباط مهندس الديكور هاني سعد والفنانة التونسية درة

بدأت قصة ارتباط درة التونسية وسعد، في مطلع العام الحالي، وكان الاثنين بصدد إعلان زواجهما، ولكن تم تأجيل كل شيء بعد انتشار جائحة كورونا، والتزام درة بالعزل الصحي الطوعي ضمن الإجراءات الاحترازية لمنع تفشي المرض، وبعد شهر واحد، عادت القصة للانتشار مرة أخرى بسبب تعليق رومانسي من مصمم الديكور المصري على صورة للفنانة التونسية عبر حسابها في إنستغرام، كتب فيه "أحبك"، وردت عليه "وأنا أحبك أيضا" لتتجدد الأنباء حول قرب زواجهما.