قال الدكتور محمد نصر الدسوقي اللبان رئيس فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر ببورسعيد عميد كلية.. المزيد

فرنسا,الأزهر,الرسول

الأحد 6 ديسمبر 2020 - 00:26
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

منظمة خريجي الأزهر: النبي محمد أسس لقيم تجعل الأمة الإسلامية في مصاف المتقدمين

منظمة خريجي الأزهر
منظمة خريجي الأزهر

قال الدكتور محمد نصر الدسوقي اللبان، رئيس فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر ببورسعيد، عميد كلية الدراسات الإسلامية والعربية بنات، إن المتأمل في سيرة رسول الله (صلّ الله عليه وسلم) يجده قد أسس لمبادئ وقيم تربوية عظيمة، إذا اتبعتها المؤسسات التعليمية في الأمة الإسلامية، لأصبحت في مصاف الأمم المتقدمة، فهي مناهج تربوية تصلح لكل زمان ومكان.



جاء ذلك خلال فعاليات ندوة "منهج النبي صلى الله عليه وسلم في التعليم، الأسس والطرائق والوسائل"، والتي أقامها فرع المنظمة العالمية لخريجي الأزهر ببورسعيد، بكلية بنات، اليوم الأحد، ضمن إطار الخطة التثقيفية التي اعتمدها فرع المنظمة ببورسعيد، لتشمل عدد من الندوات والدورات التدريبية والتأهيلية لخريجي الأزهر وغيرهم بالمحافظة من المعلمين، والمعلمات، والأئمة، والخطباء، والوعاظ، والواعظات، ومختلف الفئات، وذلك لرفع كفاءتهم وصقلهم دعويًا.

وأكد اللبان، أن من أعظم الطرق التي علم بها رسول الله أمته، هي امتثال القدوة الحسنة منه، وترسيخ القيم والأخلاق من خلال سلوكه الطيب، فكان خلقه القرآن صلّ الله عليه وسلم، ما يؤكد أن التعليم بالفعل، والعمل، والاقتداء، والتأسي، أقوى وأوقع تأثيرًا على النفس، وأعون على الحفظ والفهم، من التلقين والقول المرسل فقط.

وأوضح أن من أهم الأسس التي انتهجها النبي (صلّ الله عليه وسلم) هي استخدام كافة الوسائل المرئية والسمعية واللفظية لتوصيل الرسالة المطلوبة، وعدم إغفال عنصر الترحيب والاحتفاء بالمتلقي والرفق والتواضع معه، ومد يد العون له وتذليل الصعاب أمامه، مع شدة مراعاته للفروق الفردية بين المتعلمين، ومخاطبة المخاطبين، والسائلين، كل واحد على قدر فهمه، وعلى اختلاف أحوالهم ولهجاتهم المتباينة.

وأشار رئيس فرع المنظمة ببورسعيد إلى أن رسول الله لم يغفل أهمية توظيف إعمال العقل في العملية التعليمية، بتحفيز انتباه المتعلم عن طريق الحوار والمساءلة، فهي تعوده على وضعه في موقف المسئولية، وإعمال عقله في كل مناحي الحياة، والسعي وراء الحل الأفضل، أو البحث عن الحقيقة، فضلًا عن صقل العقل، والوصول لمستويات عليا من التفكير، فبذلك تقوى شخصيته العلمية والعملية.

وحضر الندوة عدد من المعلمين، والمعلمات، من مختلف المعاهد الأزهرية بالمحافظة، دكتورة هناء العزبي- منسق فرع المنظمة ببورسعيد، دكتورة هند المغربي- عضو الفرع.