قال الدكتور محمود محي الدين وزير الإستثمار المصري الأسبق ويشغل حاليا منصب المبعوث الخاص للأمم المتحدة لأجند

فيروس,كورونا,جائحة

الأربعاء 2 ديسمبر 2020 - 18:16
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

محمود محيي الدين: مصر كانت حالتها أفضل في أزمة كورونا بـ"ستر ربنا"

الدكتور محمود محيي الدين
الدكتور محمود محيي الدين

قال الدكتور محمود محي الدين، وزير الإستثمار المصري الأسبق، ويشغل حالياً منصب المبعوث الخاص للأمم المتحدة لأجندة التمويل ، 2030، إن مصر كانت حالتها أفضل من باقى الدول خلال مواجهتها لفيروس كورونا، ويرجع السبب في "ستر ربنا"، لأن الدول الإفريقية قليلة الموارد ليس لديها أى طاقة لتحمل مثل هذا الفيروس على عكسها من الدول المتقدمة فى أُوروبا.

 وأشار إلى إن مصر قادرة على الوصول إلى 100مليار دولار من قيمة التصدي، وأن لبنان ستلقى كافة سبل الدعم من صندوق النقد الدولي الفترة المقبلة، ويوجه الشعب المصري إلى الوقاية وعدم التهاون مع الموجة الثانية من فيروس كورونا.

وأضاف خلال مداخلته الهاتفية على برنامج "المصري أفندي"، المذاع على فضائية "القاهرة والناس" إلى أن تلك الجائحة سيكون لها تأثير على النمو الإقتصادي، ووجه رسالة إلى الدول التي كانت تساهم بحزم نقدية بأن تستمر بتلك المساهمات والتيسيرات المالية وعدم سحب تلك الحزم.

 وأوضح الدكتور محمود محيي الدين أننا الآن فى فترة حاجة إلى التيسير النقدي وزيادة التمويل، وخاصة القطاعات المدارة بسبب تلك الجائحة، مؤكدا أن العالم أصبح أكثر مرونة فيما يرتبط بالاستثمارات الخاصة والاستثمارات العامة بعد جائحة كورونا.

ووجه الدكتور محمود محيي الدين خلال مداخلته بضرورة الإنفاق على قطاع الصحة والقطاع الاجتماعي كأولوية أولى.