تأهل الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي للمباراة النهائية من بطولة دوري أبطال أفريقيا للمرة الثالثة عشرة

دوري أبطال أفريقيا,الوداد,الأهلي والوداد

الأحد 29 نوفمبر 2020 - 14:51
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الأهلي يكتسح الوداد ويصعد لنهائي دوري الأبطال للمرة الثالثة عشر

تأهل الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، للمباراة النهائية من بطولة دوري أبطال أفريقيا، للمرة الثالثة عشرة في تاريخه، وذلك بعد فوزه على ضيفه الوداد المغربي بثلاثة أهداف مقابل هدف، في إياب الدور نصف النهائي من البطولة، والتي أقيمت على استاد القاهرة الدولي، ليصعد بعد فوزه ذهابًا أيضًا في أرض الوداد بهدفين دون رد.



وصعد الأهلي لنهائي دوري أبطال أفريقيا للمرة الثالثة عشر في تاريخه، وذلك بالفوز في مجموع المباراتين بخماسية لهدف وحيد، لينتظر الفائز من مواجهة الزمالك والرجاء المغربي، والتي تم تأجيلها للأول من نوفمبر، بسبب إصابة لاعبي الرجاء بفيروس كورونا وصعوبة مجيئهم للعب مباراة الإياب، وذلك بعدما انتهت مباراة الذهاب بالمغرب بفوز الزمالك بهدف نظيف، حيث ستكون المباراة النهائية المرتقبة يوم 6 نوفمبر في مصر.

وفازت مصر بحق تنظيم المباراة النهائية لبطولة دوري أبطال أفريقيا، وذلك في حالة تأهل فريق مصري للنهائي، وهو ما حدث بتأهل الأهلي، حيث جاء فوز مصر عبر قرعة تمت بينها وبين المغرب، حيث كان التنافس بينهما على مباراة في حالة وجود منافس مصري وآخر مغربي، بعد حسم القرار بشأن إقامة المباراة بالقاهرة في حالة صعود فريقان مصريان، والمغرب في حالة تأهل الوداد والرجاء.

الأهلي سيطر على اللقاء منذ اللحظات الأولى، ونجح في الدقيقة الخامسة بتسجيل هدفًا عبر مروان محسن بتمريرة سحرية من عمرو السولية، وهو الهدف الذي أثار الجدل وذلك بعد رفع الحكم المساعد الراية محتسبًا تسلل على مروان محسن، وعدم إطلاق الحكم الجنوب إفريقي فيكتور جوميز، صافرته، إلا أن لاعبي الوداد توقفوا وسجل محسن الهدف الذي أكدته تقنية الفار.

واصل الأهلي أدائه الرائع، ومن هجمة مرتدة سريعة من لمستين بقبضة اليد محمد الشناوي حارس مرمى الفريق إلى المالي أليو ديانج، الذي لعبها بسرعة وبدقة لحسين الشحات، الذي انفرد بالمرمى وراوغ يحيي عطية الله مرتين ويسجل هدف التقدم الثاني وتأمين التأهل للمباراة النهائية.

في الشوط الثاني واصل الأهلي أدائه الرائع وسيطرته الكاملة على المباراة حتى النجاح في التسجيل من جديد عبر رأسية ياسر إبراهيم بعد ركنية نفذها حسين الشحات، ليضعها إبراهيم في المرمى وسط خطأ في التعامل من الحارس أحمد رضا الذي فشل في الإمساك بالكرة لتكون الهدف الثالث.

في الدقيقة 81 من زمن المباراة أخطأ أحمد الشيخ البديل خطأ ساذج، منح زهير المترجي لاعب الوداد الكرة بخطأ غريب، الذي صوبها في المرمى معلنًا هدف تقليص الفارق وحفظ ماء الوجه لنادي الوداد المغربي.

ويأتي هذا الصعود رقم 13 للأهلي لنهائي دوري الأبطال حيث حصد اللقب 8 مرات أعوام 1982 و1987 و2001 و2005 و2006 و2008 و2012 و2013، بينما خسر الأهلي البطولة 4 مرات أعوام 1983 و2007 بالإضافة لآخر نهائيين صعد لهم الفريق 2017 و2018.