أثارت الفنانة ياسمين صبري الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ظهورها اليوم على السجادة الحمراء لمهرجان الجو

ياسمين صبري,مهرجان الجونة,اطلالات الجونة

الأربعاء 2 ديسمبر 2020 - 18:55
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

ياسمين صبري تثير الجدل في مهرجان الجونة

ياسمين صبري- الجونة
ياسمين صبري- الجونة

أثارت الفنانة ياسمين صبري الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد ظهورها اليوم على السجادة الحمراء لمهرجان الجونة السينمائي الدولي بحفل الافتتاح الخاص به، والذي من المقرر أن تستمر ليالي المهرجان حتى 31 أكتوبر.



وقالت ياسمين صبري خلال اللقاء معها اثناء حفل الافتتاح، أنها تفضل أن تجسد دور المرأة العادية على الشاشة، وحين تم سؤالها عن رغبتها في تجسيد قضايا المرأة، أجابت" مفيش قضايا مرأة أوي"، مما جعلها تثير الجدل بسبب هذا التعليق.

إطلالة ياسمين صبري في مهرجان الجونة

أطلت الفنانة ياسمين صبري في حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي الدولي بدورته الرابعة، على السجادة الحمراء بفستان أزرق ملكي، خطف الأنظار إليها كالعادة ، في حالة انتظار إطلالتها كل عام.

بدأ احتفال مهرجان الجونة

بدأت منذ قليل حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي الدولي بدورته الرابعة، والتي من المقرر  أن يقوم بتقديمه الإعلامية اللبنانية هيلدا خليفة للمرة الأولى.

 

 

تكريم خالد الصاوي بمهرجان الجونة

أعلن مهرجان الجونة السينمائى منذ الإعلان عن دورته الرابعة ، عن تكريم الفنان خالد الصاوى، بجائزة الإنجاز الإبداعى، فى دورته الرابعة والتي من المقرر أن تُقام في 23 أكتوبر وتستمر حتى 31 من الشهر نفسه.

ونشرت الصفحة الرسمية للمهرجان على حسابها الرسمي بموقع التدوينات الصغيرة،"تويتر":"سواء فى الأفلام الفنية أو التليفزيون، فقد أثبت الممثل المصرى خالد الصاوى، أنه فنان متعدد المواهب، قادر على تقديم كل شخصية.. لهذا يشرفنا أن يكون خالد الصاوى الحائز على جائزة مهرجان الجونة السينمائى للإنجاز الإبداعى، وذلك لتكريم مسيرة الممثل الاستثنائية".

عدم وجود أفلام مصرية بمسابقات الجونة

 

قال المخرج أمير رمسيس، أن هذا العام تقدمت أفلام مصرية قليلة للمشاركة في مهرجان الجونة السينمائي الدولي، ولكننا ليست لدينا حساسية أنه لابد من وجود فيلم مصري بالمسابقة الرسمية للمهرجان، والأفلام المتقدمة لم تكن على قدر الأعمال التي يقبلها المهرجان بمسابقاته. وأضاف أن رمسيس، أن السنة الحالية كانت تعاني من ظروف مختلفة من الإنتاج بالإضافة إلى تأجيل عدد كبير من الأفلام وبالتالي لم تكن هناك أفلام مصرية بالمسابقة.