قال الدكتور محمد معيط وزير المالية فيمؤتمر صحفيبمقر مجلس الوزراء أن هناك حزمة للمعلمين ومنها زيادة قيمة ب

رئيس الوزراء,وزارة المالية,المعلمين,التربية والتعليم

السبت 5 ديسمبر 2020 - 17:01
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عاجل| وزارة المالية تزف بشرى سارة للمعلمين

قال الدكتور محمد معيط، وزير المالية، في مؤتمر صحفي بمقر مجلس الوزراء، أن هناك حزمة للمعلمين ومنها زيادة قيمة بدل المعلم بنسبة 50% ويستفيد منها 1.4 مليون معلم وتتراوح من 75 جنيها للمعلم المساعد وحتى 180 جنيها لكبير المعلمين، مضيفا أنه سيتم زيادة قيمة حافز الأداء الشهري بنسبة 50% ويستفيد منها 1.4 مليون معلم بالتربية والتعليم والأزهر.



وكانت الحكومة قد استهلت اجتماعها اليوم برئاسة الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، عبر تقنية الفيديوكونفرانس، بتقديم التهنئة للقوات المسلحة والشرطة بمناسبة تخريج دفعات جديدة من الكليات والمعاهد العسكرية، وكلية الشرطة، وأشار رئيس الوزراء إلى سعادته وشعوره بالفخر والاعتزاز عند حضور الاحتفالات الخاصة بتخريج الدفعات الجديدة التى تنضم إلى صفوف القوات المسلحة والشرطة، وما شهده من قوة ولياقة يتميز بها هؤلاء الخريجون، الذين يذودون بأرواحهم فداءً لرفعة واستقرار بلدهم، ويحمون حدودها، ويضبطون الأمن الداخلى لها، وهو ما يدعو إلى الاطمنئان على حاضر مصر ومستقبلها.

وجدد رئيس الوزراء التأكيد على أهمية الحفاظ على استقرار الوطن، وضرورة العمل على رفع وعى المواطنين بأهمية ذلك، لافتًا إلى أنه بدون استقرار الوطن لن نستطيع تحقيق أى تقدم فى مختلف مناحى الحياة، مشيرًا إلى تأكيد الرئيس عبد الفتاح السيسى، رئيس الجمهورية، المستمر على أنه لن يستطيع أحد النيل من هذا الوطن من الخارج، قائلًا : "فمصر تمتلك جيشًا قويًا"، منوهًا إلى محاولات التشكيك والاتهامات، وكذا حروب الشائعات، التى تحدث فى الداخل، وهو ما يستدعى العمل على رفع الوعى لدى المواطنين، باعتبار ذلك هو أهم سلاح للمواجهة حاليًا.

وفي هذا الصدد، وجه رئيس الوزراء، بأهمية العمل على أن تتضمن المناهج الدراسية ما يسهم في غرس القضايا الوطنية فى النشء، وكذا توعيتهم بما يدور حولهم، سواء داخليًا، أو خارجيًا، مشيرًا كذلك إلى أهمية تضمين المناهج الدراسية رسائل توعوية وارشادية بشأن ضبط النمو السكانى، وهو هدف تسعى الدولة لتحقيقه.

كما تقدمت الحكومة خلال اجتماعها بالتهنئة إلى "مجلس الشيوخ" بانعقاد جلسته الافتتاحية وأداء أعضائه اليمين الدستورية، في الخطوة التي تكتمل بها المنظومة التشريعية في مصر.