يناقش اليوم الأربعاء فريق بحثي مصري إيطالي عدة دراسات بحثية حول مشروع المصنع المفتوح الممول من الاتحاد الأوربي

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الجمعة 27 نوفمبر 2020 - 04:41
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بدء تنفيذ المصنع المفتوح في مصر لتطوير الصناعات الجلدية والنسيجية

الاجتماع المصري الايطالي لتطبيق المصنع المفتوح
الاجتماع المصري الايطالي لتطبيق المصنع المفتوح

يناقش فريق بحثي مصري إيطالي، اليوم الأربعاء،  عدة دراسات بحثية حول مشروع المصنع المفتوح الممولمن الاتحاد الأوربي لتطوير الصناعة المصرية، وسيتم تطبيق الدراسات على مجالات صناعية قائمة في مصر، وهي الصناعات الجلدية والصناعات النسيجية، وذلك في الاجتماع الثاني للفريق البحثي المشترك بين مصر وإيطاليا، بعد الاجتماع الأول الذي عقد خلال شهر مارس السابق.



المشاركون من الجانب المصري

ويشارك في فاعليات الاجتماع المصري الإيطالي لتطوير الصناعة المصرية عن طريق نموذج المصنع المفتوح الممول من الاتحاد الأوربي، كلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي بجامعة القاهرة والمركز القومي للبحوث ومركز تحديث الصناعة وغرفتي الصناعات النسجية و الجلدية.

المشاركون من الجانب الإيطالي

ومن الجانب الإيطالي، يشارك في الاجتماع ثلاث هيئات أوربية إيطالية عن طريق تقنية الفيديو كونفرس، وهم مؤسسة بروجيتو سد للتعاون الدولي وجامعة لنك كامبس وبيت الخبرة سيركام ادفيزوري.

دراسات بحثية لتطوير الصناعة المصرية

ويناقش الفريق البحثي المصري الإيطالي على مدار اليوم عدة دراسات بحثية لهذه الصناعات للوقوف على نقاط القوة وإمكانياتهم للبناء عليهم وتحديد أيضا النقاط الاستراتيجية للتطوير وتحسين مستوى تلك الصناعات.

 كما يناقش خطة الفريق البحثي المصري الإيطالي، الإعلام والتواصل لتحقيق الأهداف وخريطة طريق للمشروع وتحقيق الأهداف.

ويستعرض الاجتماع المصري الإيطالي لتطوير الصناعة المصرية عن طريق نموذج المصنع المفتوح الممول من الاتحاد الأوربي الحضور، تشكيلات فرق العمل وتكليفات كل فريق عمل لرسم خريطة الطريق أمام تنفيذ هذا النموذج على أرض الواقع.

الاجتماع الأول للفريق البحثي المصري الإيطالي

وكان الفريق البحث المصري الإيطالي قد عقد الأجتماع الاول خلال شهر مارس 2020 لبحث تطبيق مشروع المصنع المفتوح الممول من الاتحاد الأوربي لتطوير الصناعة المصرية مع التطبيق علي الصناعات الجلدية والنسجية.

ويقود الفريق البحث في مصر جامعة القاهرة بحضور السيد الأستاذ الدكتور جمال درويش رئيس المشروع والسيد الأستاذ الدكتور حازم الجندي منسق الاجتماع والأستاذة الدكتورة إيمان ثروت عميدة كلية الحاسبات والذكاء الاصطناعي.

وذلك بمشاركة ممثلي الشركاء الآخرين وهم الاستاذ الدكتور عمرو طه الرئيس التنفيذي لمركز تحديث الصناعة والأستاذة الدكتورة أميرة الشافعي رئيسة شعبة النسيج في المركز القومي للبحوث والأستاذ جمال السمالوطي رئيس غرفة الصناعات الجلدية وغرفة الصناعات النسجية.

وباستخدام تقنية الفيديو كونفرس تمت مشاركة الاستاذ الدكتور عيسي اسكندر من مؤسسة بروجيستو سد الإيطالية و الدكتور فالنتينا من جامعة لنك كامبس والدكتور نيكول من شركة سيركام للاستشارات وكوادر آخرين من الجانب الإيطالي.

وخلال الاجتماع الأول تم التباحث في تصميم خطة العمل واقرارها وتوزيع التكليفات في حدود الميزانية المتاحة لتحقيق أعلى تأثير إيجابي على الصناعات الجلدية والنسيجية.

أهداف مشروع المصنع المفتوح الممول من الاتحاد الأوربي

ويهدف المشروع المصري الإيطالي إلي خلق بيئة تخيلية باستخدام تكنولوجيا المعلومات لاحتضان الابتكارات والأفكار حتى تحقيقها و تنفيذها بتضافر مجهودات الأطراف المختلفة من المبتكرين وأصحاب المصانع والعاملين والمستثمرين الراغبين في الاستثمار في اي من الصناعتين.

وأيضًا المستهلكين ومسئولي المعارض المحلية والدولية والتسويق لفتح أسواق جديدة للمنتجات وإعداد المنتجات لهذه الأسواق، مرورا بتدريب الأطراف المختلفة وصقل مهاراتهم وتوطين التكنولوجيا المتقدمة في الصناعات الجلدية والصناعات النسيجية داخل المجتمع المصري مسترشدين في هذا الأمر بما هو مطبق في الدول التي سبقتنا في هذه التجربة.