شهد وزير السياحة والآثار الدكتور خالد العناني -في إطار التعاون المشترك بين المجلس الأعلى للآثار وشركة أوراسكوم

السياحة,الآثار,هضبة الأهرامات,منطقة الهرم

الخميس 3 ديسمبر 2020 - 09:58
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

العناني يشهد تشغيل أول حافلة كهربائية صديقة للبيئة بهضبة الأهرامات

المطعم
المطعم

شهد وزير السياحة والآثار الدكتور خالد العناني -في إطار التعاون المشترك بين المجلس الأعلى للآثار وشركة أوراسكوم بيراميدز للمشروعات الترفيهية لتقديم وتشغيل ورفع كفاءة الخدمات المقدمة للزائرين بمنطقة الأهرامات- يرافقه المهندس نجيب ساويرس رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي للشركة، بحضور 50 سفيرًا من سفراء الدول الأجنبية والعربية والإفريقية بالقاهرة، بدء التشغيل التجريبي لأول حافلة كهربائية صديقة للبيئة، والتي سيتم تجربتها في مسار منطقة الزيارة من خلال 6 محطات رئيسية، فضلاً عن افتتاح أول مطعم واستراحة داخل منطقة أهرامات الجيزة.



• أبرز المعلومات عن المطعم

يقع مطعم واستراحة "ناين بيراميدز لاونج"، الذي تديره وتشرف عليه بيراميدز للمشروعات الترفيهية التابعة لشركة أوراسكوم للاستثمار القابضة، على الناحية الجنوبية من هضبة الأهرامات، ويطل على 9 أهرامات في منظر فريد وخلاب.

وتصل المساحة الكلية للمطعم والاستراحة إلى 1341 مترًا مربعًا، والتي تم تقسيمها إلى عدة مناطق بعضها مغطي وبعضها مكشوف، وهي منطقة الخيمة وبرجولتين ومجلس بدوي إضافة الى موقف خاص للسيارات ملحق بالمطعم.

ويقدم مطعم واستراحة ناين بيراميدز لاونج خدماته المتنوعة من الوجبات والمشروبات المتميزة، والتي تتمتع بأعلى مستويات الجودة علي مدار اليوم، بالإضافة إلى إقامة عدد من الفعاليات الخاصة، وذلك في أحضان الحضارة المصرية العظيمة.

• تشغيل أول حافلة كهربائية صديقة للبيئة

وبدأ التشغيل التجريبي لأول حافلة كهربائية صديقة للبيئة في مسار منطقة الزيارة من خلال 6 محطات رئيسية لتبدأ من محطة مركز الزوار مروراً بمحطة بانوراما واحد ثم محطة منقرع ومحطة خوفو ثم محطة خفرع لتنتهي عند محطة ابو الهول قبل العودة لمركز الزوار. 

وتستعرض الشركة أول نموذج لمنفذ بيع معتمد لحاملي التراخيص الصادرة من الجهات المختصة فقط، وذلك في إطار تطوير منظومة الباعة داخل هضبة الأهرامات بشكل متميز وراقي يليق بعظمة وبهاء الحضارة المصرية العريقة المتمثلة في كل ما تضمه المنطقة من آثار.

وصرح الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، بأنه في ظل الانتهاء هندسياً بنسبة 100%؜ من مشروع تطوير منطقة آثار الهرم ورفع كفاءة الخدمات بها، والذي قام بتنفيذه الهيئة الهندسية للقوات المسلحة بتمويل من الحكومة، أنه تجري الاستعدادات لبدء تشغيل المشروع وأن تكون الزيارة من مدخل الزوار الجديد من طريق الفيوم قبل منتصف 2021.

• أول مطعم سياحي بمنطقة البانوراما

وقال: "اليوم نعلن افتتاح أول مطعم سياحي بمنطقة البانوراما بهضبة الأهرامات -بدون أي بناء أو إنشاءات طبقا لاشتراطات المنطقة الأثرية- كأولى ثمرات بروتوكول تقديم وتشغيل الخدمات بالمنطقة بين المجلس الاعلى للآثار والشركة المصرية أوراسكوم  للاستثمار القابضة، والذي تم توقيعه في ديسمبر 2018".

وأضاف وزير السياحة والآثار: أن المطعم عبارة عن بناء خشبي بسيط ووسادات تفترش الأرض كالطراز البدوي في موقع فريد يرى كل أهرامات الجيزة. كما أشار إلى وصول أول أتوبيس من الحافلات السياحية الكهربائية صديقة للبيئة التي سيتم استخدامها في الزيارة بالمنطقة بعد منع دخول العربات والاتوبيسات داخل المنطقة الأثرية حفاظا على الآئار، عند افتتاح مشروع التطوير ورفع كفاءة الخدمات السياحية قبل منتصف 2021. 

ويضمن مشروع التطوير توفير وسائل الانتقال داخل المنطقة الأثرية من أتوبيسات وعربات تعمل بالكهرباء وطاقة صديقة للبيئة، وتزويد المنطقة بدورات مياه متنقلة وذاتية التنظيف، مع استحداث خدمات الوجبات السريعة والمأكولات والمشروبات بالمنطقة في الأماكن التي حددها ووافق عليها المجلس الأعلى للآثار، وغيرها من الخدمات السياحية المتفق عليها، وذلك في إطار حرص الوزارة على الارتقاء بجودة الخدمات المقدمة للزائرين بالمنطقة، التي تعد واحدة من أهم المقاصد السياحية في العالم.

وأكد الدكتور خالد العنانى حرص الدولة المصرية على وجود بنية أساسية تحتية سياحية وأثرية مما له مردودا إيجابيا على حركة السياحة الوافدة إلى مصر، موضحًا أنه بالتزامن مع الإنتهاء من مشروع تطوير منطقة آثار الهرم، وزيادة الطاقة الاستيعابية لمطار سفنكس الدولى إلى ضعف الطاقة الاستيعابية له وافتتاح المتحف المصري الكبير العام القادم، سوف يغير من الخريطة السياحية لمدينة القاهرة.

وقال المهندس نجيب ساويرس، رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركة أوراسكوم للاستثمار، إن الهدف الرئيسي الذي وضعناه نصب أعيننا منذ اليوم الأول لدخولنا مشروع إدارة وتشغيل خدمات الزائرين بمنطقة أهرامات الجيزة، هو الارتقاء بالخدمات المقدمة إلى مستوى يليق بحضارة مصر وعظمة هذه المنطقة الأثرية مع حمايتها من التلوث بكل أنواعه والمحافظة على نظافة المكان وهيبته وتقديم تجربة فريدة ومميزة للسائحين.  

وأضاف: "نقدم اليوم أول مطعم في المشروع تم تصميمه على الطراز البسيط وإنشائه بالكامل من مواد من الطبيعة مثل الأخشاب والحبال والوحدات المتحركة بتصميم يتناسب مع طبيعة المنطقة ويحميها من التلوث البصري، ويتميز المطعم بمنظر فريد من نوعه في العالم كله حيث يطل على تسعة أهرامات فرعونية. وفي خلال الربع الأول من العام القادم سيتم إضافة مطعم إيطالي ومطعم شرقي وكافيه بمبنى الإدارة الهندسية القديم والقائم في الجهة الشمالية الغربية والمطلة على الاهرامات الثلاث والذي تم تحديثه وإعادة تصميمه بالكامل من الخارج والداخل وإعادة توظيفه ليكون مجمع مطاعم راقية". 

وأوضح أن المشروع سيساهم في تحويل زيارة منطقة الأهرامات بالكامل للحوافل الكهربائية صديقة البيئة للحفاظ على المنطقة وتقديم خدمة متطورة وزيارة سلسة. نحن سعداء بافتتاح أولى الخدمات الجديدة بمنطقة أهرامات الجيزة ونتطلع لتقديم باقي مظاهر التطوير والتي سوف تحول تجربة الزائرين تحولاً كاملاً".

وأكد المهندس أشرف حليم رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة أوراسكوم بيراميدز للمشروعات الترفيهية أنه لتحقيق رؤية تحويل هذا الموقع الفريد الي مقصد سياحي اثري عالمي تم التعاون مع بيوت خبرة استشارية مصرية وعالمية ذات خبرات بمشاريع مماثلة لوضع التصميمات الهندسية والرسومات المعمارية وذلك طبقا لمواصفات عالمية تتناسب مع خصوصية الموقع الاثري العالمي ومع الالتزام بشروط الأعمال بالموقغ الأثري الفريد.

وقال إنه بالإضافة إلى التزام الشركة بتقديم كل الخدمات الاساسية على أعلى مستوى سيتم تقديم خدمات الكترونية للزوار من تطبيقات للحجوزات المسبقة وتطبيقات لتقديم المعلومات عن الموقع الأثري وعن الخدمات المقدمة في المنطقة، مضيفا ان العمل في الشركة يجري علي قدم وساق للانتهاء من تنفيذ كل أركان المشروع علي اسرع وجهه وعلي اعلي مستوي مما يليق بحضارة مصر العظيمة.

• نبذة عن شركة أوراسكوم بيراميدز للمشروعات الترفيهية

شركة أوراسكوم بيراميدز للمشروعات الترفيهية، شركة مساهمة مصرية وهي إحدى شركات أوراسكوم للاستثمار القابضة وتقوم بتطوير وتقديم الخدمات السياحية داخل منطقة الزيارة بهضبة أهرامات الجيزة بناء على عقد انتفاع مع المجلس الأعلى للآثار لمدة 15 عاما.