بدأت وزارة السياحة أعمال تجربة تشغيل إضاءة الواجهات الخارجية لمجموعة المنصور سيف الدين قلاوون.. المزيد

السياحة,الآثار,شارع المعز,مجموعة المنصور سيف الدين قلاوون,سيف الدين قلاوون,قلاوون

الجمعة 27 نوفمبر 2020 - 02:04
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

الآثار: تطوير إضاءة مجموعة قلاوون في شارع المعز

مجموعة المنصور سيف الدين قلاوون
مجموعة المنصور سيف الدين قلاوون

بدأت وزارة السياحة والآثار أعمال تجربة تشغيل إضاءة الواجهات الخارجية لمجموعة المنصور سيف الدين قلاوون بشارع المعز، وذلك في إطار خطة الوزارة لتطوير المناطق والمواقع الأثرية والعمل على اظهارها بالشكل اللائق بها.



وأشار الدكتور اسامة طلعت رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية، في تصريح له اليوم، إلى أنه جارٍ، حاليًا، العمل على اختيار وتحديد الكميات وألوان الإضاءة المطلوبة بما يتناسب مع إظهار العنصر الجمالي للمجموعة الأثرية.

• نبذة عن مجموعة المنصور سيف الدين قلاوون

جدير بالذكر أن السلطان سيف الدين قلاوون الألفي قام بتشيد تلك المجموعة فيما بين سنتي 683 و684 هجرية (1283-1284م)، وتسمّى مجموعة لأنها تشتمل على مجموعة مباني منها مدرسة للتعليم تستخدم أيضا كجامع، وقبة ضريحية، وبيمارستان لعلاج المرضى، وشيدت المجموعة على بقايا أجزاء من القصر الفاطمي الغربي الصغير المواجه لما كان يوما القصر الفاطمي الشرقي الكبير؛ لذا عرفت المنطقة ببين القصرين.

• وزير التعليم العالي بجنوب السودان يزور مجمع الأديان

زار، صباح اليوم الثلاثاء، جابرييل شانجسون وزير التعليم العالى والعلوم والتكنولوجيا بدولة جنوب السودان، والوفد المرافق له، مجمع الأديان بـ مصر القديمة وذلك خلال زيارته الحالية لمصر.

ورافقه خلال الزيارة الدكتور أسامة طلعت رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية واليهودية، بالمجلس الأعلى للآثار.

واستهل وزير التعليم العالي والعلوم والتكنولوجيا بدولة جنوب السودان جولته بزيارة بقايا حصن بابليون، ثم الكنيسة المعلقة، ثم المتحف القبطي، ومعبد بن عذرا، وكنيسة أبي سرجة، وجامع عمرو بن العاص.

وخلال الزيارة، أعرب وزير التعليم العالي والعلوم والتكنولوجيا بدولة جنوب السودان، عن إعجابه الشديد بالمنطقة التي تعبر عن حضارة مصر العريقة، كما توجه بالعديد من الاستفسارات عن تفاصيل المعالم الأثرية أثناء الزيارة، التي تنم عن شغفه واهتمامه بالحضارة المصرية وآثارها.

وفي ختام الزيارة، أعرب وزير التعليم العالي والعلوم والتكنولوجيا بدولة جنوب السودان، عن شكره وتقديره للدولة المصرية قيادة وحكومة وشعبا، كما أكد على الجذور العميقة التي تربط بين شعبي مصر وجنوب السودان.