أعلن رئيس هيئة تدريب القوات المسلحة نتيجة تخرج الطلبة بالكليات والمعاهد العسكرية وذلك للدفعات دفعة 114 حربية

السيسي,القوات المسلحة,الكلية الحربية,الكلية العسكرية

الأحد 29 نوفمبر 2020 - 04:26
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

تسليم وتسلم القيادة بالكليات العسكرية للدفعات الجديدة

أعلن رئيس هيئة تدريب القوات المسلحة، نتيجة تخرج الطلبة بالكليات والمعاهد العسكرية، وذلك للدفعات دفعة 114 حربية، والدفعة 71 بحرية، والدفعة 87 جوية، والدفعة 57 فنية عسكرية، والدفعة 48 دفاع جوي، والدفعة 49 من المعهد الفني للقوات المسلحة، فيما جرت مراسم تسليم وتسلم القيادة من دفعات الخريجين للدفعات الجديدة، بحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، وكبار رجال الدولة.



وزينت صور الشهداء سماء احتفالية تخريج الكليات والمعاهد العسكرية، والتي يحضرها الرئيس عبد الفتاح السيسي، وكبار رجال الدولة، بمقر الكلية الحربية، حيث قام طابور العرض بإلقاء التحية على الشهداء بـ"سلام الشهيد"، وذلك تقديرا وعرفانا من الدولة المصرية، لحجم التضحيات التي قدمها شهداء مصر، والمصابين.

الرئيس السيسي يمنح أوائل الخريجين بالكليات العسكرية نوط الواجب العسكري

وشارك الرئيس عبد الفتاح السيسي، القائد الأعلى للقوات المسلحة، في تقليد أوائل الخريجين المصريين والوافدين نوط الواجب العسكري من الطبقة الثانية تقديراً لتفوقهم وتفانيهم في أداء مهامهم خلال مدة دراستهم، فيما ردد الخريجون يمين الولاء، وصادق الرئيس على تعيين خريجي الكليات العسكرية برتبة "ملازم تحت الاختبار".

الرئيس السيسى يحيى أهالى طلبة الكليات العسكرية

كما وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي، التحية لأسر وأهالي خريجين الكليات والمعاهد العسكرية الجديدة، وذلك فور دخوله مقر الاحتفال بالكلية الحربية، في حين قام الأهالي برفع الأعلام وتوجيه التحية للرئيس السيسي.

السيسي يصدر قرارًا جمهوريًا جديدًا

وفي سياق آخر، أصدر  الرئيس عبد الفتاح السيسي، أمس الإثنين، القانون رقم 204 لسنة 2020 باستحداث جائزة جديدة تحت مسمى"جائزة الدولة للمبدع الصغير" تمنح سنويًا لمن يقدم منتجًا فكريًا أو ماديًا مبتكرًا ولم يتجاوز عمره 18 عاما في مجالات الثقافة والفنون.

ويأتي القانون- الذي وافق عليه مجلس النواب ونشر في الجريدة الرسمية- تجسيدًا للنصوص الدستورية التى تمنح الحق فى الثقافة لكل مواطن، كما تكفل حرية الإبداع للنهوض بالفنون والآداب إلى جانب رعاية المبدعين وحماية إنتاجهم وتوفير وسائل التشجيع اللازمة لذلك، بالإضافة إلى خلق جيل من المبدعين الصغار يحمل لواء الريادة للحضارة المصرية ذات الثقافات المتعددة.