وقعت المنظمة الإفريقية للثقافة وتنشيط السياحة والتسويق الرقمي أفروأكت برئاسة الدكتور حسين أبوالعطا.. المزيد

أفريقيا,السياحة,تنشيط السياحة,التسويق الرقمي

السبت 16 يناير 2021 - 20:18
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

أفروأكت توقع بروتوكول تعاون مع رجال الأعمال المصريين

جانب من توقيع البروتوكول
جانب من توقيع البروتوكول

وقعت المنظمة الأفريقية للثقافة وتنشيط السياحة والتسويق الرقمي "أفروأكت" برئاسة الدكتور حسين أبوالعطا، مع جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة، بروتوكول تعاون مشترك؛ لإثراء العمل المصري الأفريقي، بحضور دكتور حسام درويش الأمين العام للمنظمة. 



وقال دكتور حسين أبوالعطا، رئيس المنظمة الأفريقية "أفروأكت" للثقافة وتنشيط السياحة والتسويق الرقمي، إن التعاون المشترك وتبادل الخبرات والمعلومات يدعم بما يثري العلاقات المصرية الأفريقية، ويدفع العلاقات على المستوى الثقافي والاقتصادي والسياحي إلى أقصى درجات النمو.

وأكد دكتور يسري الشرقاوي، رئيس مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة، أن البرتوكول سيشمل تقديم الخدمات والمعلومات والفاعليات استنادا إلى مبدأ العمل المشترك غير الهادف للربح وتحقيق مبادئ الشفافية لخدمة أهداف الطرفين.

وأضاف الشرقوي، أن العمل من خلال أعضاء الطرفين في مجالات المال والأعمال والاقتصاد في مصر والقارة الأفريقية بعد اتخاذ كل الإجراءات القانونية المطلوبةإن وجدت، بالإضافة إلى تقديم المعلومات والبيانات وتبادل الخبرات بين الطرفين وكيفية توظيف ذلك تسويقيا.

وأشار رئيس مجلس إدارة جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة إلى تبادل الزيارات العامة المشتركة بين الطرفين من مصر والقارة؛ لخدمة التعاون الاقتصادي وتحقق الخدمات لمجتمع الأعمال من الجانبين، بالإضافة إلى نشر الكتب الدورية التسويقية والكتالوجات والقوانين والتعليمات التجارية والفاعليات بين الطرفين.

ولفت دكتور حسام درويش الأمين العام للمنظمة الأفريقية للثقافة وتنشيط السياحة والتسويق الرقمي "أفروأكت"، إلى أن البرتوكول سيتضمن التنسيق بين الطرفين وذلك لتدشين (فاعليات - مؤتمرات - ندوات تسويقية وعلمية وتعريفية في المجالات المختلفة)، بالإضافة إلى التعاون في مجال التدريب وفتح آفاق تسويقية للتدريب ووضع خطط تدريبية متكاملة في القطاعات المختلفة.

وأوضح درويش، أن البرتوكول تضمن ضرورة التنسيق والتعاون المتبادل مع جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة وإجراء المناقشات والاجتماعات على مستوى رفيع بهدف الوصول إلى خطط تجارية/ تسويقية وشراكات استراتيجية أو اتفاقيات من شأنها تحقيق المنفعة والتنمية الاقتصادية المتبادلة.

وأشار إلى أنه سيجري عقد الاجتماعات اللازمة لمناقشة الفرص كلما دعت الحاجة إلى ذلك مع جمعية رجال الأعمال المصريين الأفارقة، مؤكدًا أنه سيتحمل كل طرف مراعاة الشروط حول مسؤوليته عن الأعضاء المشاركين من كل طرف في أي عمل مجتمعي وخدمي من الجانبين ويتولى كل طرف تنسيق وإخطار جهاته الإدارية والتنفيذية بالشكل الذي يضمن سريان هذا البروتوكول.