حالة من الرعب تعيشها قرية الكوم الأحمر التابعة لمركز فرشوط شمال محافظة قنا .. المزيد

قنا,أعمال سحر

الأربعاء 2 ديسمبر 2020 - 11:38
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

في حاجات غريبة بتحصل.. سيدة بملابس سوداء تثير الذعر بقنا

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

حالة من الرعب تعيشها قرية "الكوم الأحمر" التابعة لمركز فرشوط، شمال محافظة قنا، بعد مشاهدتهم سيدة تقوم بإلقاء أعمال سحرية وسط شوارع القرية، مما دفع عدد من الأهالي إلى التوجه إلى أحد المشايخ المعروفين والاستعانة به لفك السحر والأعمال، وإنقاذهم بعدما انقلب حال الكثير من شباب القرية، وازدات المشاكل الأسرية بين الأزواج.



واقعة إلقاء السيدة لأعمال السحر في شوارع القرية، رصدتها كاميرا مراقبة مركبة على أحد المنازل، وأظهرت سيدة ترتدي ملابس سوداء، جاءت في ساعة متأخرة من الليل، ودفنت شيئًا كان بحوزتها، في وسط الشارع، عبارة عن كيس أسود صغير.

بعدما شاهد أهالي القرية، مقطع الفيديو الذي رصدته كاميرا المراقبة، تواصلوا مع محمد العمدة الدربي، وهو أحد المشايخ المعروفين بنشاطهم في فك الأعمال السحرية، وطالبوه باستخراج العمل المدفون في الشارع.

محمد العمدة الدربي، قال في تصريحات صحفية، إنه بعد استخراج الكيس، تأكدنا أنها قامت بعملية دفن السحر لإيذاء الناس، وتم التعامل مع الأمر بعمل رُقية شرعية، وتحصين البيت، وإبطال السحر وآثاره في مكان الدفن الذي وضع فيه.

وأوضح أن السحر المرشوش هو الأكثر انتشارًا والأرخص سعرًا"، وينتشر في الصعيد، نظرا لكثرة تعامل السحرة والمشعوذين به، مشيرًا إلى أن من ضمن أعراضه تعطيل الزواج، والتفريق بين الزوجين، والشعور بالضيق والاختناق، دون أسباب طبية أو نفسية واضحة، وكذلك الشعور بألم شديد في القدمين،  وظهور أورام غير طبيعية.

لم يُصدق محمد العمدة الدربي، ما قاله له أهالي قرية الكوم الأحمر عن الأشياء الغريبة التي حدثت بالقرية نتيجة أعمال السحر والشعوذة، ولكن بعدما وصل إلى القرية، وبدأ في فك أعمال السحر، أدرك أن القرية تُعاني العذاب بالفعل من أعمال السحرة والمشعوذين ومعاشري الجن والشياطين وزبائنهم من معدومي الأخلاق والدين، بحسب قوله، موضحًا أنه اكتشف وجود عدد كبير من أعمال السحر، بغرض تعطيل الزواج، ووقف حال فتيات، وإثارة الفتنة بين الأزواج، مضيفًا: "القرية تحتاج إلى شهر لفك الأعمال التي تم اكتشافها حتى الآن".

علاج السحر في الرقية الشرعية والمعوذتين

من جانبه قال الشيخ صبري عبادة، وكيل وزارة الأوقاف، إن أعمال السحر لا تؤدي لعمل مادي وكل ما تستطيع فعله هو تغيير الحالة المزاجية للشخص سواء للزوجين أو غيرهما، كونه مخلوقًا يمكن للإنسان التعايش معه.

وأضاف وكيل وزارة الأوقاف، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "90 دقيقة"، والمذاع عبر قناة "المحور": "أنه عندما سحر النبي صلي الله عليه وسلم كان يتغير وجهه ويعيد الكلام مرة تلو الأخرى، مُشيرًا إلى أن علاج السحر في الرقية الشرعية والمعوذتين.