بدأ مجلس الشيوخ الشورى سابقا أولى جلساته اليوم الأحد وانتخب المستشار عبد الوهاب عبد الرازق رئيس المحكمة ا

مجلس الشيوخ,مجلس الشورى,الحياة النيابية في مصر,أول رئيس لمجلس الشورى,أول جلسة لمجلس الشيوخ,تاريخ مجلس الشورى في مصر

الخميس 29 أكتوبر 2020 - 21:21
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

تاريخ الحياة النيابية في مصر بعد أولى جلسات مجلس الشيوخ

مجلس الشيوخ - أرشيفية
مجلس الشيوخ - أرشيفية

بدأ مجلس الشيوخ "الشورى سابقا"، أولى جلساته اليوم الأحد، وانتخب المستشار عبد الوهاب عبد الرازق، رئيس المحكمة الدستورية الأسبق، ورئيس حزب مستقبل وطن، رئيسًا للمجلس، بعدد أصوات بلغ 287 صوتًا، من أصل 299 عضوا أدلو بأصواتهم في الجلسة، عقب الانتخابات التي أجريت في الجلسة برئاسة اللواء جلال هريدي.



تاريخ الحياة النيابية في مصر

يعد مجلس الشورى المصري "الشيوخ حاليا"، أحد المجلسين النيابيين في مصر، ويعتبر الغرفة العليا للبرلمان المصري، وتأسس باستفتاء شعبي في 19 أبريل عام 1979، واكتمل كيانه بالتعديل الذي أجري على الدستور، وأجري عليه استفتاء في 22 مايو من العام التالي.

والبرلمان المصري أقدم مؤسسة تشريعية في الوطن العربي، بدأ منذ تولي محمد علي باشا حكم البلاد، وكون ما يسمى بـ"المجلس العالي"، عام 1824، ووضعت لائحته الأساسية، يناير من العام التالي، والتي حددت اختصاصاته.

ومع حكم الخديو إسماعيل للبلاد، أنشأ عام 1866، أول برلمان نيابي تمثيلي، بمعناه المتعارف، وهو مجلس شورى النواب، وظل يتطور على عدة مراحل، حتى إعلان دستور عام 1923، والذي يعد سبب نقلة كبيرة في الحياة النيابية السليمة داخل مصر، وانقسم البرلمان بحكم هذا الدستور، إلى مجلسي الشعب والشورى.

وبعد وفاة الرئيس الأسبق جمال عبد الناصر، وتولي محمد أنور السادات، خلفًا له، صدر في سبتمبر عام 1971، الدستور المصري الدائم، وبدأت معه مرحلة جديدة من تاريخ مصر الحديث والمعاصر، وأجرى استفتاءً في أبريل عام 1979، وبمقتضاه أنشأ مجلس الشورى، وعقد أولى جلساته في أول نوفمبر عام 1980، وظل كذلك حتى يونيو عام 2013، عندما قضت المحكمة الدستورية بحله، في عهد الرئيس الأسبق محمد مرسي.

وفي 2 يوليو الماضي، أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسي، قانون تنظيم مجلس الشيوخ الجديد، رقم 141 لسنة 2020، إعمالًا للتعديلات الدستورية المستحدثة مؤخرًا، على أحكام دستور 2014 عام 2019.

محمد صبحي عبد الحكيم.. أول رئيس لمجلس الشورى

أما عن أول رئيس لمجلس الشورى، فكان الدكتور محمد صبحي عبد الحكيم، رئيس قسم الجغرافيا، وعميد كلية الآداب، ونائب رئيس جامعة القاهرة الأسبق لشؤون التعليم، في الفترة من عام 1980 حتى 1985.

 ولد "عبد الحكيم" في 4 يونيو عام 1928 بمنطقة شبرا، وشغل منصب المستشار الثقافي لمصر في موسكو، عام 1960، وظل 10 سنوات في هذا المنصب، وأنشأ شعبة الخرائط بقسم الجغرافيا بجامعة القاهرة عام 1959.

حصل الدكتور محمد صبحي عبد الحكيم، على ليسانس الآداب، قسم الجغرافيا، بكلية الآداب، جامعة القاهرة، عام 1949، وما جستير في الآداب من القسم ذاته، عام 1953، ودكتوراه في المجال ذاته، عام 1958.

وتدرج "عبد الحكيم" وظيفيا، بداية من معيد بقسم الجغرافيا، ثم مدرس، ثم أستاذ مساعد، ثم أستاذ، ثم رئيسًا للقسم، عام 1971، ثم عميدًا للكلية بعد ذلك.

كما شغل أول رئيس لمجلس الشورى، منصب رئيس المجلس الأعلى للصحافة، وأصدر مجلة "دراسة سكانية" عن طريق جهاز تنظيم الأسرة، وأشرف على ما يقرب من 50 رسالة في مختلف الجامعات المصرية.