التقى الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس اليوم الأحد وفدا رفيع المستوى من جمعية إحياء التراث.. المزيد

قناة السويس,هيئة قناة السويس,إحياء التراث

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 - 19:47
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

رئيس هيئة قناة السويس يلتقي وفد جمعية إحياء التراث المصري

أثناء اللقاء
أثناء اللقاء

التقى الفريق أسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس، اليوم الأحد، وفدًا رفيع المستوى من جمعية إحياء التراث المصري، برئاسة الدكتور هشام الشاذلي رئيس الجمعية، بهدف التعرف على مستجدات المشروعات التنموية لقناة السويس، وذلك بمقر المارينا الجديد شرق القناة. 



وفي كلمته، رحب الفريق أسامة ربيع بالوفد، وأعرب عن تقديره للدور المنوط بالجمعية في الحفاظ على التراث المصري، مشيرًا إلى أن الهيئة تولي اهتمامًا كبيرًا بتوثيق تاريخ القناة من خلال مشروع إنشاء المتحف العالمي لقناة السويس الجاري تنفيذه ليضم أهم مقتنيات القناة منذ حفرها قبل أكثر من 150 عامًا.

وأكد الفريق ربيع، أن قناة السويس تجني الآن ثمار التعامل الاحترافي مع أزمة جائحة فيروس كورونا المستجد، الذي أدى إلى تغييرات جذرية بالمشهد الاقتصادي العالمي، حيث نجحت القناة في جذب خطوط ملاحية جديدة، والحفاظ على معدلات عبور السفن وحجم الإيرادات المحققة رغم الأزمة العالمية، وهوما حظى بإشادات دولية، أبرزها المجلس البحري البلطيقي والدولي.

وأوضح أن الهيئة تحركت بشكل استباقي في التعامل مع أزمة كورونا من خلال السير في محورين، يتمثل المحور الأول في الالتزام بإرشادات التباعد الاجتماعي وتعليمات وزارة الصحة لطواقم المرشدين ومراقبي حمولات السفن وعمال الرباط من المتعاملين مع السفن العابرة، فيما يرتكز المحور الثاني على إجراء دراسة وافية للاقتصاد العالمي وحركة التجارة العالمية والتواصل المباشر مع العملاء من الخطوط والتوكيلات الملاحية بواسطة إدارة التخطيط والبحوث بالهيئة.

وتابع رئيس الهيئة أنه بناءً على هذه الدراسات تم تبني سياسات تسويقية مرنة تواكب التغييرات التي طرأت على سوق صناعة النقل البحري، وتقديم تخفيضات في رسوم العبور مدروسة بدقة فائقة، من أجل الحفاظ على العملاء الحاليين وجذب خطوط ملاحية لم تكن تعبر القناة قبل ذلك، وبالفعل ارتفعت أعداد وحمولات السفن العابرة خلال العام المالي 2019-2020 إلى 19311 سفينة بإجمالي حمولة 1.21 مليار طن مقابل 18482 سفينة بإجمالي حمولة 1.17 مليار طن خلال العام المالي 2018-2019.

وأكد الفريق ربيع أن تركيز قناة السويس ينصب خلال الفترة الراهنة على تعظيم العائدات عبر دراسة كافة تطورات حركة التجارة العالمية وسوق النقل البحري، من أجل الارتقاء بالخدمات المقدمة للخطوط الملاحية، بالتوازي مع تنمية أسطول الوحدات البحرية التابعة للهيئة وتطوير 16 محطة مراقبة إلكترونية بطول المجرى الملاحي ضمن مشروع التحول الرقمي بالهيئة. 

خلال الزيارة، استمع الوفد إلى عرض تقديمي عن مشروع قناة السويس الجديدة، يوضح المزايا الملاحية للمشروع الذي أسهم في زيادة الطاقة العددية والاستيعابية للقناة، وتقليل زمن العبور والانتظار وزيادة عامل الأمان الملاحي، مما انعكس على تحسين تصنيف القناة، وتعزيز ريادتها للطرق البحرية عالميًا.

في ختام الزيارة، قدم الفريق أسامة ربيع رئيس الهيئة درع قناة السويس الجديدة إلى الدكتورهشام الشاذلي رئيس جمعية إحياء التراث، ثم دعاه والوفد المرافق لزيارة المعرض التاريخي لقناة السويس.