تاريخ كبير من العطاء والمنافسة القوية بين الفنانين القديرين محمود ياسين وعادل إمام.. المزيد

عادل امام,محمود ياسين,الفنان عادل امام,وفاة محمود ياسين,الفنان محمود ياسين,محمود ياسين وعادل امام,عادل امام ومحمود ياسين

الأربعاء 25 نوفمبر 2020 - 18:52
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بدأت بمسلسل وانتهت بتدوينة.. قصة الخلاف بين الزعيم ومحمود ياسين

تاريخ كبير من العطاء والمنافسة القوية بين الفنانين القديرين محمود ياسين وعادل إمام، وعلى الرغم من طول مسيرتهما إلا أنهما لم يتقابلا سويًا في أي عمل درامي أو سينمائي، وعندما شاء القدر في أن يجمع بينهما عن طريقة مسلسل "صاحب السعادة" في عام 2014، تفاجأ الجميع بانسحاب فتى الشاشة الأول وتراجعه عن مشاركة الزعيم بطولة المسلسل، مما أحدث وقتها حالة كبيرة من الجدل، خرجت على إثرها الكثير من الشائعات والتي كانت من بينها أن الاثنين حدث خلاف بينهما، و أن "إمام" لم يقدر تاريخ "ياسين"، وعدم إعطائه حقه ومكانته.



قبل الأزمة

كان الفنان الراحل محمود ياسين على وشك التعاقد على خوض بطولة عمل درامي جديد بعنوان "المرافعة" في عام 2013، ولكن في الأوقات الأخيرة عرض عليه خوض بطولة مسلسل "صاحب السعادة" بجانب الفنان عادل إمام، ليوافق ويقرر التراجع عن العمل الأول، لتشهد الدراما المصرية تعاونًا قويًا بين عملاقي السينما المصرية، إلا أن في شهر يناير من عام 2014، كشفت بعض الأخبار عن نشوب خلاف بين الاثنين وأن "ياسين" اعتذر عن العمل.

بداية الأزمة

بعد الكشف عن أخبار اعتذار فتى الشاشة التعاون مع عادل إمام، خرج بنفسه ونفى كل ذلك في تصريحات صحفية قائلًا: "لا أدري من أين ظهرت هذه الشائعات.. فهذه ليست حقيقية"، ولكن في يوم 4 فبراير من نفس العام، تفاجأ الجميع بتقديم "ياسين" شكوى لمجلس إدارة النقابة ضد صناع مسلسل "صاحب السعادة" وطالب فيها بالحصول على حقوقه الأدبية والمعنوية، ولكنه في اليوم التالي مباشرةً قام بسحبها، بعد أن وعده المسؤولون في شركة "سينرجي" المُنتجة للمسلسل وقتها، بتسوية مستحقاته المالية.

اشتعال الأزمة

خرج الفنان عادل إمام بعد موجة كبيرة من الجدل والشائعات حول علاقة الفنانين القديرين، وقال في تصريحات صحفية: "الصحافة ووسائل الإعلام ضخّمت الموضوع وخلقت قصصًا وحكايات وأقاويل مستفزة للغاية، على الرغم من أن الموضوع أبسط من ذلك بكثير.. أتساءل ما المشكلة في أن يعتذر فنان عن عمل ما، حتى لو كان هذا الفنان هو محمود ياسين بجلالة قدره واسمه ومشواره".

واضاف الزعيم قائلًا: "محمود ياسين تربطني به علاقة كبيرة.. فهو صديقي وحبيبي ولا يمكن أن تحدث أي خلافات بيني وبينه.. ولا يمكن أن يفرقنا مجرد مسلسل سيذهب إلى حال سبيله.. فطوال عمري اعتدت أن ألا أختلف مع زميل على عمل لأن الصداقة والعشرة هي الأبقى.. الأستاذ محمود اعتذر بكل احترام عن استكمال تصوير المسلسل لاختلاف في وجهات النظر وهذا أمر طبيعي ويحدث بالعادة".

وأنهى عادل إمام حديثه قائلًا: "وأخيرا فإن العملاق محمود ياسين أحبّه واقدره على المستوى الفني والشخصي.. ولا يوجد بيننا أي خلافات.. وأتمنى له التوفيق في كل حياته".

انتهاء الأزمة لوقت قصير

لم يسلم الفنان الراحل محمود ياسين من الشائعات بعد ذلك، والتي دارت حول اتهامه بأنه غير ملتزم بمواعيد التصوير، وأنه يحضر إلى الاستوديو دون أن يحفظ النص جيدا مما يؤثر على سير العمل، ليخرج فتى الشاشة عن صمته ويكشف الأسباب الحقيقية وراء انسحابه، قائلًا: "كان سبب انسحابي من المسلسل مجرد تباين وارد في وجهات النظر بيني وبين جهتي الإنتاج والإخراج".

رانيا محمود ياسين تحيي الأزمة من جديد

في عام 2017، وبعد مرور 3 سنوات على العمل، خرجت الفنانة رانيا محمود ياسين وكشفت عن تفاصيل جديدة في الخلاف الذي نشب بين والدها والفنان عادل إمام، وذلك خلال لقاء تلفزيوني لها ببرنامج "شيخ الحارة" على فضائية "القاهرة والناس" حيث أشارت إلى أن الخلاف بينهما كان وارءه نبرة تعالي صدرت من عادل إمام تجاه والدها، وأن محمود ياسين فنان قدير له تاريخه لا يمكن أن يكون رقم اثنين في أي عمل، مؤكدة على أن انسحاب والدها من العمل كان لصالحه؛ لأنه لم يكن مقتنعًا بالدور المعروض عليه أيضًا.

 

شهيرة والطامة الكبرى

ومن جانبها خرجت الفنانة القديرة شهيرة، زوجة الفنان الراحل محمود ياسين، في شهر يونيو من عام 2018، عن صمتها، وعبرت عن غضبها الشديد من الزعيم بسبب الموقف الذي حدث في مسلسل "صاحب السعادة" خلال لقاءها في برنامج "شيخ الحارة"، قائلة: "وجعني حاجة واحدة إن عادل إمام مرفعش السماعة وقاله إيه يامحمود فيه إيه.. ومش أنا بس اللي قلت كدا دا فيه عواميد صحفية اتكتبت في دا"، لافتة إلى أن الطرفين يكنّا لبعض كل الاحترام، ولكن لم تتوقع أن الفنان عادل إمام لم يرفع سماعة التليفون على زوجها الفنان محمود ياسين حتى عندما مرض، متابعة: لأني متوقعتش منه كده.. خصوصًا وإن الفن مش كده".

الزعيم ينهي الحديث عن الخلافات ويعبر عن حبه للفنان الراحل

وكانت هذه الأحداث هي نهاية الحديث عن أزمة الفنانين القديران عادل محمود ياسين وعادل إمام، بعد سنوات من إثارة الجدل، والخلافات، والشائعات عن الاثنين، حتى خرج الفنان عادل إمام أمس وأنهى أي حديث في ذلك الأمر، ناعيًا صديقه الراحل محمود ياسين، عبر صفحته الشخصية بموقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام" كاتبًا: "البقاء لله الفنان الكبير محمود_ياسين.. خالص العزاء للاسرة الكريمة.. اللهم اغفر له ارحمه و ادخله في جناتك و صبر اهله".