قال الدكتور عماد عتمان القائم بعمل رئيس جامعة طنطا إن الجامعة مستعدة للعام الدراسي الجديد.. المزيد

جامعة طنطا,العام الدراسي الجديد,جامعة سوهاج,خطة العام

السبت 24 أكتوبر 2020 - 07:35
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

جامعتا طنطا وسوهاج تناقشان خطتهما للعام الجديد

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

قال الدكتور عماد عتمان، القائم بعمل رئيس جامعة طنطا، اليوم، إن الجامعة مستعدة للعام الدراسي الجديد، وتجهيز البنية التحتية اللازمة للتحول الرقمي، والقاعات الدراسية إلكترونيًا كخطوة ضرورية لتطبيق التعليم الهجين الذي يجمع بين التعليم وجهًا لوجه والتعليم عن بعد، بالإضافة إلى جاهزية موقع الجامعة لإتاحة المقررات الدراسية إلكترونيًا.



جاء ذلك خلال جولته التفقدية لكليتي العلوم والتمريض، ورافقه خلالها الدكتور الرفاعي مبارك نائب رئيس الجامعة لشؤون التعليم والطلاب، والدكتور كمال عكاشة نائب رئيس الجامعة لشؤون الدراسات العليا والبحوث.

وناقش عتمان، خلال جولته التفقدية مع عمداء كليتي العلوم والتمريض، أهم الاحتياجات والاستعدادات الخاصة ببدء العام الدراسي الجديد، وأعمال التطوير والصيانة بالمعامل والمدرجات، وتجهيز قاعات المحاضرات والانتهاء من الجداول الدراسية، ووجه بضرورة تنظيم العمل داخل المعامل وتقسيم الطلاب، وإجراء عمليات التعقيم والتطهير المستمرة، وتوفير التهوية الجيدة داخل القاعات والمعامل، للحد من انتشار العدوي بفيروس كورونا.

جامعة سوهاج تناقش الخطة

كما شارك الدكتور أحمد عزيز، رئيس جامعة سوهاج، بورشة عمل لعرض آليات إعداد مسودة الخطة الاستراتيجية للجامعة ومناقشة آليات تنفيذ أهدافها، وذلك بحضور الدكتور أحمد سليمان نائب رئيس لشؤون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور أحمد حسانين رئيس لجنة إعداد الخطة الاستراتيجية، والدكتور أحمد الخطيب مدير مركز الجودة والمحاسب أشرف القاضي القائم بعمل أمين عام الجامعة.

وفي بداية كلمته، قال عزيز إن هناك عدد من الأهداف الاستراتيجية التي تطمح الجامعة لتحقيقها على عدة أصعدة سواء تعليمية أو ميدانية أو مجتمعية، موضحًا أن الجامعة لا تزال في مرحلة المناقشة والتعديل والتحسين للوصول إلى الرؤية النهائية للأهداف المطلوب تحقيقها.

وأضاف أنه تمت مناقشة نقاط القوة وما تم تحقيقه من أهداف بالخطة السابقة، وتحديد نقاط القوة والضعف للوضع الراهن، ووضعها كأساس للخطة القادمة، مع الاستعانة بمرجعية الخطط السابقة، مثل الخطة الاستراتيجية لتطوير منظومة التعليم العالي لإقليم جنوب الصعيد 2007-2022، استراتيجية الحكومة لتطوير التعليم العالي في مصر 2015-2030، الاستراتيجية القومية للعلوم والتكنولوجيا والابتكار 2016-2030 (تحديث 2019)، رؤية مصر 2030، وذلك لوضع أهداف تتفق مع رؤية الدولة لتحقيق التنمية المستدامة.

وشكر عزيز كلا من الدكتور مصطفى عبد الخالق نائب رئيس الجامعة لشؤون البيئة وخدمة المجتمع، والدكتور أحمد حسانين رئيس لجنة إعداد الخطة الاستراتيجية، والدكتور أحمد الخطيب مدير مركز الجودة أعضاء لجنة وضع مسودة الخطة الاستراتيجية.

ومن ناحيته، قال الدكتور أحمد سليمان إن الخطة البحثية منبثقة من رؤية مصر 2030، والخطة البحثية للجامعة متسقة مع الخطة البحثية للمجلس الأعلى لقطاع الدراسات العليا، كما أنها سوف تركز على القضايا التي لها مردود مجتمعي لمساهمة القطاع في خدمة المحافظة خاصة والدولة بشكل عام.