حرصت الفنانة اللبنانية إليسا على مشاركة جمهورها إحيائها لمناسبة التوعية ضد مرض سرطان الثدي والتي تأتي في شهر

اليسا,منظمة الصحة العالمية,سرطان الثدي,الفنانة اليسا,شهر اكتوبر,اخبار اليسا,مرض الثدي,التوعية لمحاربة سرطان الثدي

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 22:26
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

إليسا لمتابعاتها: ممنوع انتظار الشهر الزهري لفحص على الثدي

اليسا
اليسا

حرصت الفنانة اللبنانية إليسا على مشاركة جمهورها إحيائها لمناسبة "التوعية ضد مرض سرطان الثدي" والتي تأتي في شهر أكتوبر من كل عام، موجهة رسالة إلى جمهورها تحثهم من خلالها على الكشف المبكر للاطمئنان على حالتهم الصحية، وللتعجيل بالشفاء وتقليل فترة العلاج، لافتة إلى أن الوقاية خير من العلاج.



ونشرت الفنانة إليسا عبر صفحتها الشخصية بموقع التدوينات القصيرة "تويتر" تغريدة كتبت فيها: "ممنوع انتظار الشهر الزهري للاهتمام بالصحة.. الفحص المبكر يحمى كل امرأة من الإصابة بسرطان الثدى.. الحماية تبدأ بالوعى، والفحص المبكر هو العلاج الأول والأهم".

إليسا تواصل رحلتها في دعم مرضى سرطان الثدي

ونشرت إليسا على حسابها الرسمي بموقع التدوينات القصيرة “تويتر”، تغريدة قالت فيها: "شهر تشرين الأول، شهر بيعنيلي كتير، هوي شهر التوعية من سرطان الثدي اللي لازم يكون واجب على كل شخص بهالمجتمع لنساعد بعض أكتر ونحمي كل امرأة من المرض، كرمال كل اللي بيحبوه".

العالم يتزين باللون الوردي في شهر أكتوبر للتوعية ضد سرطان الثدي

جدير بالذكر أن منظمة الصحة العالمية اختارت شهر اكتوبر في عام 1985 ليكون شهر التوعية بسرطان الثدي عالميا، وذلك كشراكة بين جمعية السرطان الأمريكية وقسم الصيدلة في شركة «Imperial» للصناعات الكيميائية، ودعمت منظمة الصحة العالمية الفكرة وشجعت تطبيقها في بلدان العالم حتى بدأ العمل بها على المستوى الدولي منذ عام 2006، وفي هذا الشهر أيضًا يتزين العالم باللون الوردي.

ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية “WHO” يؤثر سرطان الثدي على 2.1 مليون امرأة كل عام  فى العالم، ما يتسبب فى أكبر عدد من الوفيات المرتبطة بالسرطان بين النساء، كما يعد سرطان الثدي فى جميع أنحاء العالم شائعًا بين النساء سواء كانت هذه البلدان متقدمة أو نامية وذلك وفقا لموقع TimesNowNews، كما كشفت منظمة الصحة العالمية أيضًا عن أنه فى عام 2018 وحدة، بلغ عدد الوفيات بسرطان الثدى 62700، ويشكل هذا ما يقرب من 15% من الوفيات الناجمة عن السرطان بين الإناث.