أطلق عليه البعض مفتاح أكتوبر لأنه كان السبب الأكبر في نجاح حرب أكتوبر إنه اللواء اركان حرب باقي زكي يوسف

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

السبت 16 يناير 2021 - 19:43
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

اللواء باقي زكي يوسف.. صاحب الفكرة العبقرية لاقتحام خط بارليف

أطلق عليه البعض "مفتاح أكتوبر"؛ لأنه كان السبب الأكبر في نجاح حرب أكتوبر، إنه اللواء اركان حرب باقي زكي يوسف، الذي اقترح فكرة تدمير خط بارليف باستخدام مضخات المياه، ونجحت الفكرة وكانت سببا في النصر، في الوقت الذي كان العالم يتوقع أن خط بارليف لم يقتحمه أحد على الإطلاق.



اللواء باقي زكي كان مهندسا وظابطا بالجيش المصري، مسيحي الديانة، ولد 23 يونيوعام 1931، وتخرج من كلية الهندسة جامعة عين شمس، قسم ميكانيكا عام  1954، والتحق في نفس سنة التخرج بالقوات المسلحة كظابط مهندس في سلاح المركبات، وكان رئيس فرع المركبات بالجيش الميداني في حرب أكتوبر.

 

من أين جاء اللواء باقي زكي يوسف بفكرة بارليف؟

استخدام مضخات المياه في تدمير خط بارليف علي الضفة الشرقية، كانت سببا في نصر أكتوبر، فكان الاقتحام من دونها مستحيلا، وجاءت الفكرة للواء باقي من السد العالي، حيث عمل  اللواء باقي منقبل مهندسا في السد العالي عام  1964، وفيه كانوا يستخدمون المياه المضغوطة في تجريف جبال الرمل وسحبها في أنابيب مخصصة عن طريق طلمبات؛ لاستغلال مخلوط المياه والرمال في عمليات بناء جسم السد العالي؛ ومن هنا جاءته فكرة استخدام المياه للتخلص من الساتر الترابي.                                                                                                                    

واقترح اللواء باقي هذه الفكرة أثناء اجتماع القادة، برئاسة اللواء سعد زغلول عبد الكريم لدراسة الأفكار المقترحة، وعندما قالها وجد سكوت تام في القاعة، وأخذ قائد الفرقة فكرته وعرضهاعلى نائب رئيس العمليات اللواء أركان حرب محمود التهامي، مؤكدًا أنها فكرة عبقرية.

بعد 24 ساعة من عرضها وصلت الفكرة للرئيس جمال عبد الناصر، ثم انتقلت إلى إدارة المهندسين، وبعدها دُرست من كافة الجوانب، وأجروا العديد من التجارب العملية والميدانية لفكرة اللواء باقي، وزاد عدد التجارب عن 300 مرةعلى ساتر ترابي يماثل الموجود علي الضفة الشرقية للقناة من سبتمبر 1969 حتي 1972 بجزيرة البلاح بالإسماعيلية.        

تدمير خط بارليف في 3 ساعات                                                   

نجحت فكرة اللواء باقي زكي في إزالة 10 ملايين متر مكعب من الرمال ،و تدمير خط بارليف في ثلاث ساعات ، وطلب "باقي يوسف" تسجيل الفكرة بإسمه؛ لحفظ حقوقه المعنوية، وبعد طلبه اتصل به اللواء سعد زغلول عبدالكريم ووافقه على طلبه، وقال له " أعطيتنا الطفاشة التي فتحنا بها بوابة مصر، والآن سأقوم بإمضاء من أشرف إمضاءاتي العسكرية".      

                                                                                                            

وحصل اللواء باقي زكي يوسف على نوط الجمهورية العسكري من الدرجة الأولى من الرئيس أنور السادات عام 1974، ومنح وسام الجمهورية من الطبقة الثانية من الرئيس حسني مبارك 1984 .                                                                         

ورحل اللواء باقي زكي يوسف عن عالمنا في 23 يونيو 2018 ، وبعد وفاته، أطلق الدكتور مصطفي مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اسمه على نفق شارع التسعين بمدينة القاهرة الجديدة.