أعلن حاكم ولاية نيويورك الأمريكية أندرو كومو أنه سوف يتم إغلاق المدارس في تسع مناطق بالولاية.. المزيد

إغلاق المدارس,نيويورك,كورونا

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 - 20:35
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بلغت نسبتها 3%..

نيويورك تعتزم إغلاق المدارس في المناطق التي ترتفع فيها إصابات كورونا

كورونا
كورونا

أعلن حاكم ولاية نيويورك الأمريكية أندرو كومو، اليوم الإثنين، أنه سوف يتم إغلاق المدارس في تسع مناطق بالولاية تشهد ارتفاعا في معدلات الإصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)، والتي أعلنت العديد من الدول الأوروبية عن بدء ظهور الموجة الثانية منه. 



وخلال مؤتمر صحفي اليوم الإثنين، قال كومو إن المدارس التي سوف يتم إغلاقها تقع في "بؤر إصابة" في أحياء بروكلين وكوينز، والتي بلغ معدل الإصابة بالفيروس فيها نحو 3%، مضيفًا: "يتعين مهاجمة هذه البؤر".

وهدد كومو بإغلاق المؤسسات الدينية التي لا توافق على تنفيذ الضوابط التي فرضتها سلطات الولاية بشأن التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات.

وقال إنه سوف يلتقى غدا الثلاثاء مع زعماء طائفة اليهود الأرثوذكس، الذين يعقدون تجمعات دينية ويرتكبون مخالفات لهذه الضوابط الصحية منذ أسابيع.

عمدة مدينة نيويورك يعتزم إغلاق المناطق الأكثر تضررا بكورونا

وأعلن عمدة مدينة نيويورك الأمريكية بيل دي بلاسيو، يوم الأحد، عن خطة لإغلاق الأنشطة غير الضرورية والمدارس في تسع مناطق بريدية في بروكلين وكوينز، حسبما ذكرت محطة إن بي سي نيويورك التليفزيونية المحلية.

وقال موقع أكسيوس الإخباري الأمريكي على الإنترنت، إنها ستكون المرة الأولى التي تتراجع فيها المدينة عن إعادة فتح الاقتصاد منذ الربيع، عندما كانت نيويورك بؤرة لفيروس كورونا المستجد.

وفقا للموقع، سجلت الأحياء التسعة التي حددها دي بلاسيو معدل اختبار إيجابي بأكثر من ثلاثة بالمئة خلال الأسبوع، في خضم قفزة في حالات الإصابة بكل من المدينة والولاية.

وقال اندرو كومو حاكم ولاية نيويورك إن المحليات بالولاية "لم تقم بدور فعال في تطبيق (القيود الصحية)"، وأضاف إن الولاية سوف تبدأ في تطبيق "إنفاذ صارم" للقيود.

ويتعين أن يوافق كومو على خطة دي بلاسيو قبل أن تدخل حيز التنفيذ.

كورونا في أمريكا

وارتفع عدد حالات الإصابة المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في الولايات المتحدة بنسبة 0.5% حتى الساعة الثالثة والنصف صباحا، بتوقيت نيويورك مقارنة بنفس الفترة في اليوم السابق، لتصل إلى 7.42 مليون شخص، حسب بيانات جمعتها جامعة جونز هوبكنز الأمريكية ووكالة بلومبرج للأنباء.

وجاءت الزيادة على الصعيد الوطني أقل من متوسط الزيادة اليومية، وهي 0.6%، على مدار الأسبوع الماضي.

وسجلت ولاية كاليفورنيا أكبر عدد من حالات الإصابة المؤكدة حيث بلغت 832 ألفا و973، بزيادة 0.4% عما كان عليه في نفس الوقت أمس.

وشهدت ألاسكا زيادة نسبتها 2.3% في عدد الإصابات مقارنة بما كانت عليه في نفس الوقت أمس، ليصل إجمالي الإصابات بها إلى 8405.

وسجلت فلوريدا أكبر عدد من الوفيات خلال الساعات الـ24 الماضية، حيث توفي 43 شخصا بها.