شارك ماجد أبو سديرة رئيس قطاع السياحة الدولية بالهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي في الاجتماع.. المزيد

السياحة,الموانئ المصرية,سفن سياحية

الثلاثاء 27 أكتوبر 2020 - 19:53
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

مصر تسعى لزيادة حصة موانيها البحرية من السفن السياحية العالمية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

شارك ماجد أبو سديرة رئيس قطاع السياحة الدولية بالهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، اليوم الإثنين، في الاجتماع التنسيقي الذي ترأسه اللواء رضا إسماعيل رئيس قطاع النقل البحري، وذلك للتنسيق والتعاون فيما يخص الخدمات والتسهيلات السياحية بالموانئ البحرية المصرية. 



وحضر الاجتماع مسؤولو الموانئ البحرية المصرية، وعدد من الشركات العاملة في مجال سياحة اليخوت والسفن السياحية بالبحر المتوسط.

أبو سريدة يناقش تقديم التسهيلات الخاصة باستقبال السفن في الموانئ المصرية 

وأوضح ماجد أبو سديرة، رئيس قطاع السياحة الدولية بالهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، في بيان صحفي صادر عن وزارة السياحة والآثار اليوم الإثنين، أن الاجتماع تناول مناقشة عدد من الموضوعات حول كيفية تقديم التسهيلات الإجرائية وجودة الخدمات الخاصة باستقبال السفن السياحية واليخوت في الموانئ البحرية المصرية باعتبارها أحد أهم أنواع السياحة، والتي تبدي مصر اهتماما كبيرا بها في المرحلة الحالية وتقوم بعمل الترتيبات اللازمة التي من شأنها زيادة حصة مصر منها من الاسواق العالمية فور انتهاء أزمة فيروس كورونا المستجد.

وخلال الاجتماع، أشار ماجد أبو سديرة رئيس قطاع السياحة الدولية بالهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، إلى أن الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي ستبدأ خلال الفترة القادمة في إجراء الاتصالات والاتفاقات اللازمة مع الشركات العالمية المالكة للسفن السياحية ودعوتها للعمل مع الموانئ البحرية المصرية، بالإضافة إلى المشاركة في المعارض الدولية المتخصصة في هذا المجال، وتنفيذ الدعاية اللازمة بالخارج.

وفي نهاية الاجتماع، تم الاتفاق على أن يكون التنسيق بشكل دوري ومتابعة تنفيذ الخطوات الفعلية.

العناني والوزير يستعرضان مشروعات النقل التي تدعم السياحة 

جدير بالذكر أنه في شهر أغسطس الماضي، تم عقد اجتماع موسع بين الدكتور خالد العنانى وزير السياحة والآثار، والفريق كامل الوزير وزير النقل، تم خلاله استعراض مشروعات وزارة النقل التى تدعم قطاع السياحة، كما تم الاتفاق على عقد لقاءات مكثفة بين مسئولي الوزارتين لبحث سبل تدعيم قطاع السياحة وتحديد خطة عمل الفترة المقبلة لخدمة القطاع السياحي والمساهمة في ظهوره في أفضل صوره تليق بمكانة مصر العالمية.