أعلن فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف المشرف.. المزيد

شيخ الأزهر,العمالة غير المنتظمة,سعفان

الخميس 26 نوفمبر 2020 - 02:45
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

شيخ الأزهر و سعفان: 500 جنيه شهريًا لدعم العمالة غير المنتظمة

أحمد الطيب شيخ الأزهر ومحمد سعفان وزير القوى العاملة
أحمد الطيب شيخ الأزهر ومحمد سعفان وزير القوى العاملة

أعلن فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، المشرف العام على بيت الزكاة والصدقات المصري، ومحمد سعفان وزير القوى العاملة، اليوم الإثنين، بمواصلة دعم العمالة غير المنتظمة، والذي بدأت به الدولة المصرية منذ أزمة فيروس كورونا، وذلك بصرف 500 جنيه شهريًا، لهذه الفئة حتى نهاية العام الحالي، وذلك تنفيذاً لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.



ويتم ذلك من خلال الطلبات التي سبق تقديمها عبر البوابة الإلكترونية للأزهر الشريف، وسبق تنقيحها وفحصها واستحقت الدفعات السابق صرفها، ذلك تحقيقا للشفافية والدقة، وحصول كل متضرر على حقه كاملا، وحرصا على تقديم يد العون لهم في ظل هذه الظروف. وجاء ذلك في إطار التنسيق بين شيخ الأزهر الشريف، ووزير القوى العاملة، لضمان الصرف للمستحقين، وعدم حصول الفرد الواحد على أكثر من منحة من جهات مختلفة.

ومن المقرر أن يتم صرف المنح عن طريق البريد، على العناوين المسجلة للعمالة غير المنتظمة، عبر البوابة الإلكترونية للأزهر الشريف الذين انطبقت عليهم الشروط، فضلا عن بعض الشركات التي تقدم خدمة الدفع الفوري.  

وفي سياق آخر، ترأس الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماع مجلس الوزراء، في وقت سابق ، عبر تقنية "الفيديو كونفرانس"؛ وذلك لاستعراض بعض القضايا، واتخاذ ما يلزم من قرارات إزاء عدد من الملفات المهمة، مشيرًا إلى أن الحكومة بدأت إجراءات تنفيذ تكليفات الرئيس عبد الفتاح السيسي، فيما يتعلق باستمرار صرف منحة العمالة غير المنتظمة حتى نهاية ديسمبر المقبل، لافتا إلى أن هناك أكثر من وزارة بدأت العمل على هذا الملف، بما يخدم تلك العمالة.

والجدير بالذكر أن الرئيس عبدالفتاح السيسي، كلف، الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، بمد فترة منح العمالة غير المنتظمة (500 جنيه شهرياً) حتى نهاية العام الجاري، في إطار دعم البسطاء من المصريين، وذلك خلال افتتاح الرئيس، عددًا من المشروعات القومية، اليوم الأحد، من منطقة مسطرد بالقاهرة.   وطالب الرئيس السيسي، في تكليفه رئيس الوزراء، بإنجاز اشتراطات البناء الجديدة حتى تعود حركة العمل لطبيعتها، مردفا: "الناس ظروفها صعبة يا دكتور مصطفى"، وعقب عليه رئيس الوزراء قائلا: "سننفذ ذلك فورا يا فندم".