تحتفل مصر خلال الأيام الجارية بالذكرى الـ47 لانتصارات السادس من أكتوبر عام 1973.. المزيد

العاشر من رمضان,6 أكتوبر,انتصارات أكتوبر,احتفالات نصر أكتوبر,الصحف في حرب أكتوبر,أداء العمرة,خدعة حرب أكتوبر

الخميس 26 نوفمبر 2020 - 17:13
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

أداء العمرة..

كيف خدعت الصحف المصرية العدو في حرب أكتوبر؟

انتصار أكتوبر - أرشيفية
انتصار أكتوبر - أرشيفية

تحتفل مصر خلال الأيام الجارية، بالذكرى الـ47، لانتصارات السادس من أكتوبر عام 1973، الموافق العاشر من رمضان سنة 1393 هجرية، والتي حطم فيها الجيش المصري، أسطورة العدو الإسرائيلي، وتمكن من تدمير خط بارليف، وبجانب الجنود على الجبهة، شاركت بعض الجهات الداخلية في الانتصار العظيم، وعلى رأسها الصحف التي أقامت ما يسمى بـ"الخدعة الحربية"، وأعلنت فتح باب قبول طلبات العسكريين لأداء العمرة وبعض الأمور الأخرى.



ماذا فعلت الصحف المصرية في حرب أكتوبر؟  

وقال الإذاعي الكبير حمدي الكنيسي، في كتابه "الحرب طريق السلام: قراءة جديدة لوقائع وأسرار حرب أكتوبر ومعركة السلام"، إنه قبيل شهر رمضان من كل عام، يستعد عدد كبير من المسلمين لأداء العمرة في الأراضي المقدسة، وأعلنت وزارة الحربية في الصحف، وداخل القوات المسلحة، عن فتح باب قبول طلبات العسكريين لأداء العمرة، وصدرت التعليمات للقوات بقبول طلبات من يرغب بالأسلوب نفسه الذي يتبع سنويًا.

وبحسب الكاتب، من المعروف أن إسرائيل تحصل على الصحف المصرية عن طريق أوروبا، كما كنا نحصل على الصحف الإسرائيلية، ولذلك كان الخبر الذي نشر في الصحف المصرية، رسالة مفتوحة لإسرائيل والسفارات الأجنبية في مصر، أن استعدادنا للهجوم ليس واردًا في ذلك الوقت.

وأشار الكنيسي، والذي عرف بكونه أحد أشهر مراسلي مصر الحربيين للإذاعة خلال حرب أكتوبر، إلى أنه دون تخطيط مسبق، شاءت الظروف أن يطلب وزير دفاع رومانيا زيارة مصر، وحدد لهذه الزيارة يوم 8 أكتوبر، بطريقة طبيعية كالمتبع في مثل هذه الحالات، لافتًا أن ذلك كان مناسبًا للإعلان عنها، وإخطار الجهات التي ستقوم باستقباله ووضع برنامجها.

وتابع الإذاعي حمدي الكنيسي: "كنا نعلم أن الحرب ستنشب قبل حضوره، وبالتالي سيقوم بإلغائها، وهذا ما حدث، وأؤكد أن هذا الموضوع لم يكن ضمن خطة المفاجأة، بل جاء طبيعيًا واستفدنا منه".

وبالرغم من ذلك، أعلن في بيان رسمي، أن وزير الدفاع الروماني، سيصل إلى القاهرة يوم الإثنين 8 أكتوبر، بدعوة من المشير أحمد إسماعيل علي، الذي سيكون شخصيًا في استقباله، لدى وصوله إلى مطار القاهرة الدولي.

ويعد انتصار السادس من أكتوبر، الحدث الأبرز والانتصار الأعظم لمصر، في تاريخ مصر الحديثة، وطردت خلاله العدو الإسرائيلي من أرض سيناء الحبيبة، واستعادت هيبتها بعد نكسة عام 67.