ترددت أنباء من خلال مشجعي فريق ليفربول الإنجليزي خلال الساعات القليلة الماضية عبر حساباتهم الشخصية على موقع

ليفربول,محمد صلاح,صلاح,ماني,فيروس كورونا

الأحد 6 ديسمبر 2020 - 00:29
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

خاص| ليفربول: ماني مصاب بفيروس كورونا

ردد العديد من مشجعي فريق ليفربول الإنجليزي، خلال الساعات القليلة الماضية، عبر حساباتهم الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، عن إصابة السنغالي ساديو ماني، مهاجم الريدز، بفيروس كورونا، وذلك بعد تغيبه عن مران الفريق اليوم، والذي يأتي استعدادًا لمباراة الفريق أمام أستون فيلا، يوم الأحد المقبل، ضمن مباريات الجولة الرابعة من عمر الدوري الإنجليزي.



وربط مشجعو الريدز غياب ماني عن لقاء الأمس أمام أرسنال في الدور ثمن النهائي من كأس الرابطة الإنجليزية، بالإضافة لغيابه عن تدريبات الفريق اليوم، مما أثار الشكوك حول إمكانية إصابة اللاعب بفيروس كورونا، خاصة بعد إعلان النادي منذ عدة أيام إصابة الإسباني تياجو ألكانتارا، القادم في الانتقالات الصيفية لصفوف ليفربول.

وتواصل موقع "اليوم الجديد" مع مات ماكان، مدير إدارة الإعلام بنادي ليفربول، للتحقق من حقيقة إصابة ساديو ماني، بفيروس كورونا، بعد الأنباء التي ترددت خلال الساعات الماضية حول إصابة هداف ليفربول في الدوري هذا الموسم بفيروس كورونا وغيابه عن الفريق خلال الفترة المقبلة، حتى تعافيه من الإصابة التي لحقت به.

وقال ماكان في تصريحات خاصة لموقع "اليوم الجديد": "بالفعل اختبار ساديو ماني الخاص بفيروس كورونا إيجابيا، واللاعب سيعلن بنفسه هذا، ماني حاليًا في عزلة ذاتية، ويتبع كافة الإجراءات العلاجية الواجبة للتعافي من الفيروس، والنادي قام بإجراء كافة الإجراءات الاحترازية الموضوعة".

ومن المتوقع أن يغيب ماني عن الملاعب مدة لا تقل عن 10 أيام مما يعني غيابه عن مباراة الفريق أمام أستون فيلا يوم الأحد المقبل في الجولة الرابعة من عمر الدوري الإنجليزي، قبل أن تمنحه فترة التوقف الدولي عقب مباراة الأحد فرصة لللتعافي قبل العودة وإمكانية اللحاق بمباراة إيفرتون يوم 17 أكتوبر الجاري ضمن مباريات الجولة الخامسة من عمر الدوري الإنجليزي الممتاز.

وسجل ماني منذ انطلاقة الدوري 3 أهداف ليتساوى مع محمد صلاح، نجم الفريق، والذي سجلهم في مباراة ليدز في افتتاحية الدوري، إلا أن ماني سجل هدفين في مرمى تشيلسي في لقاء انتهى بفوز الريدز بهدفين دون رد، وهدفًا في مرمى أرسنال في اللقاء الأخير بين الفريقين في الدوري والذي انتهى بفوز ليفربول على الجانرز بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد.