كشف الفنان عمرو عبد الجليل أن ما يهمه في الوسط الفني هو أن يعمل وأيتنقل من دور لدور ىخر مختلف عنه.. المزيد

عمرو عبد الجليل,طايع,شريف عامر,نمبر 1,حين ميسرة,إسكندرية كمان وكمان

الأحد 6 ديسمبر 2020 - 02:29
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عمرو عبد الجليل: مش عايز أكون نمبر 1

عمرو عبد الجليل
عمرو عبد الجليل

كشف الفنان عمرو عبد الجليل أن ما يهمه في الوسط الفني هو أن يعمل ويتنقل من دور لآخر مختلف عنه، وأشار إلى أن ما يهمه من هذا العمل أن المخرجين يشاهدونه، ويعرضون عليه أدوارًا مختلفة، وأكد أنه لا يريد أن يصبح "نمرة 1" على حد تعبيره، وذلك لأنه يحصر نفسه في عمل وحيد في السنة، أو دور أوحد، ولكنه يفضل أن يظل نمرة 2  أو أي رقم آخر لكي تتعدد أدواره وأعماله.



عمرو عبد الجليل: أنا مدمن أفلام

وصرح الفنان عمرو عبد الجليل في لقائه ببرنامج يحدث في مصر، والذي يقدمه الإعلامي شريف عامر عبر قنوات الـ”mbc”، بأنه يحب الأفلام القديمة كثيرًا "الأبيض وأسود"، وقال عن نفسه: "أنا مدمن أفلام أبيض وأسود"، وأكد أنه من هذه النقطة تمنى أن يلتحق بالوسط الفني، وأن فكرة التمثيل راودته منذ أن كان طالبًا بالمدرسة، وانضم لفريق المسرح بها.

وتابع الفنان عمرو عبد الجليل، أنه لا يهتم بإيرادات العمل، وأنه لا يستطيع أن يحسبها بهذا الشكل، وكل ما يهمه هو أن تصبح له مكانة ليس إلا، وأكد أنه يترك كل أموره على الله، ويشارك في العمل الفني دون حسابات لأي شيء آخر.

عمرو عبد الجليل: السوشيال ميديا عجيب

وعن علاقته بالسوشيال ميديا قال: "ده عالم عجيب أوي.. أنا لحد فترة قريبة مكنش ليا أي علاقة بها.. وبعدين لقيت في صفحات كثيرة أوي بِاسمي وصورتي وأنا قاعد بتفرج.. وأنا قعدت أشتكي من الحكاية دي وفي ناس بتدخل في حوارات أنا مليش فيها.. وده عملي مشاكل في شغلي ومشاكل عامة.. في الآخر قالولي لازم تعمل صفحة بإسمك وتطلع عليها لايف.. ودلوقتي عندي صفحة على الفيسبوك والإنستجرام وتويتر.. عملتهم علشان نبطل الحاجات دي لأنها بتعملي أنا أذى".

وبسؤاله عن النقلات التي تعرض لها على مدار مسيرته الفنية فصرح بأنه يعتبر فيلم إسكندرية كمان وكمان، إحدى أهم النقلات في حياته، وجاءت نقلته الثانية في "حين ميسرة"، لأنه كشف للجمهور الطابع الكوميدي له، وإلى جانب ذلك أيضًا "طايع" لأنه وضح للمشاهدين أنه له جانب آخر بعيدًا عن الكوميديا.

وأكد الفنان عمرو عبد الجليل، أنه يرى أن شخصيته لها العديد من الجوانب منها الكوميدي، والتراجيدي، وصرح أن ما يغلب عليه في حياته الواقعية هو الجانب الكوميدي.