وصل الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى دولة الكويت صباح اليوم الخميس الأول من شهر أكتوبر لتقديم العزاء في وفاة ال

السيسي,الكويت

الإثنين 30 نوفمبر 2020 - 07:45
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

عاجل| السيسي يصل الكويت للمشاركة في عزاء الشيخ صباح الأحمد

الرئيس عبد الفتاح السيسي
الرئيس عبد الفتاح السيسي

وصل الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى دولة الكويت، صباح اليوم الخميس الأول من شهر أكتوبر، لتقديم العزاء في وفاة المغفور له الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.



وصول جثمان الأمير الراحل صباح الأحمد إلى الكويت

وكانت الطائرة التي تقل جثمان الأمير الراحل صباح الأحمد الصباح عن عمر ناهز الـ91 عاما، وصلت أمس، إلى الكويت قادمة من الولايات المتحدة الأمريكية.

وبدأت المشاكل الصحية لأمير الكويت الراحل الشيخ صباح الأحمد، في أغسطس العام الماضي، حين دخل مستشفى في الولايات المتحدة  خلال زيارة رسمية بعد تعرضه لما وصفه مكتبه بانتكاسة صحية، ثم عاد الأمير إلى البلاد في أكتوبر، إلا أنه في 18 يوليو الماضي، أعلن الديوان الأميري في الكويت، دخول أمير البلاد المستشفى لإجراء فحوصات طبية.

وحينها قال وزير شؤون الديوان الأميري الكويتي الشيخ علي الجراح، إن أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، دخل المستشفى لإجراء فحوصات طبية، ومن ثم صدر أمر أميري بتكليف ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الصباح بالاضطلاع ببعض اختصاصات صاحب السمو الأمير الدستورية مؤقتا.

وفي 19 يوليو، أعلن الديوان الأميري في الكويت، أن أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد أجرى عملية جراحية تكللت بالنجاح، ولم يذكر نوعية الجراحة التي خضع لها الأمير.

وفي 23 يوليو، غادر أمير الكويت بلاده متوجها إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لاستكمال العلاج الذي بدأه في مستشفى بالبلاد، وذلك بناء على نصيحة الطاقم الطبي.

وبعد ذلك توالت الأخبار الرسمية التي تؤكد أن صحة أمير الكويت صباح الأحمد مستقرة وتتحسن.

السيسي ينعي أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد

ونعت رئاسة جمهورية مصر العربية ببالغ الحزن والأسى، أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، والذي انتقل إلى جوار ربه اليوم، لتفقد الأمة العربية والإسلامية زعيما عظيما من طراز فريد، بعد عمر حافل بالعطاء والإنجازات في خدمة شعبه وأمته العربية والإسلامية ونصرة قضاياها.

وصرح السفير بسام راضي المتحدث الرسمي لرئاسة الجمهورية، أن جمهورية مصر العربية تستذكر في هذه الظروف الأليمة بكل العرفان والتقدير المواقف الأخوية للأمير صباح، وبصماته البارزة في نهضة الكويت والأمتين العربية والإسلامية، فلقد كان قائدًا حكيمًا كرّس حياته في خدمة شعبه وأمته والإنسانية جمعاء، وستظل أعماله وإنجازاته راسخة في الوجدان وستبقيه نموذجًا يحتذى به في القيادة والبذل والعطاء.