بدأت المشاكل الصحية لأمير الكويت الراحل الشيخ صباح الأحمد الجابر..المزيد

الشيخ صباح الأحمد,وفاة أمير الكويت,الحالة الصحية للشيخ صباح الأحمد,دخول الشيخ صباح الأحمد المستشفى,الديوان الأميري الكويتي

الأربعاء 28 أكتوبر 2020 - 01:55
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

بعد وفاته.. ننشر التاريخ المرضي لأمير الكويت

أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد
أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد

بدأت المشاكل الصحية لأمير الكويت الراحل الشيخ صباح الأحمد، في أغسطس العام الماضي، حين دخل مستشفى في الولايات المتحدة  خلال زيارة رسمية بعد تعرضه لما وصفه مكتبه بانتكاسة صحية، ثم عاد الأمير إلى البلاد في أكتوبر، إلا أنه في 18 يوليو الماضي، أعلن الديوان الأميري في الكويت، دخول أمير البلاد المستشفى لإجراء فحوصات طبية.



وحينها قال وزير شؤون الديوان الأميري الكويتي الشيخ علي الجراح، إن أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، دخل المستشفى لإجراء فحوصات طبية، ومن ثم صدر أمر أميري بتكليف ولي العهد الشيخ نواف الأحمد الصباح بالاضطلاع ببعض اختصاصات صاحب السمو الأمير الدستورية مؤقتا.

 

وفي 19 يوليو، أعلن الديوان الأميري في الكويت، أن أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد أجرى عملية جراحية تكللت بالنجاح، ولم يذكر نوعية الجراحة التي خضع لها الأمير.

 

وفي 23 يوليو، غادر أمير الكويت بلاده متوجها إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لاستكمال العلاج الذي بدأه في مستشفى بالبلاد، وذلك بناء على نصيحة الطاقم الطبي.

وبعد ذلك توالت الأخبار الرسمية التي تؤكد أن صحة أمير الكويت صباح الأحمد مستقرة وتتحسن.

وفاة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد

وفي 11 سبتمبر، أكد الديوان الأميري أن الحالة الصحية للشيخ صباح الأحمد، مستقرة وأنه يتلقى العلاج المقرر، مطالبا بعدم الالتفات إلى ما وصفه بـ "الأخبار المغرضة"، إلى أن قطع تليفزيون الكويت الرسمي بثه الاعتيادي وبث آيات من القرآن الكريم، اليوم الثلاثاء، وأعلن الديوان الأميري في الكويت، وفاة الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح عن عمر ناهز 91 عاما.

 

وقال الديوان الأميري، في بيان: “ببالغ الحزن والأسى ننعي إلى الشعب الكويتي والأمتين العربية والإسلامية وشعوب العالم الصديقة وفاة المغفور له بإذن الله تعالى صاحب السمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت الذي انتقل إلى جوار ربه”.

ويذكر أن الأمير الراحل هو الحاكم الخامس للكويت بعد استقلالها عام 1961، وتسلّم مقاليد الحكم عام 2006 بعد إمضائه 4 عقود من الزمن وزيرا للخارجية، قبل أن يترأس الحكومة عام 2003، ويظل في المنصب إلى حين تنصيبه أميرا.

ومنح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، قبل أيام، الشيخ صباح الأحمد، وسام الاستحقاق العسكري برتبة قائد أعلى، خلال مراسم في البيت الأبيض.