استعاد الفنان محمد صبحي ذكرياته مع مسلسل رحلة الميلون الذي تم إنتاجه عام 1984.. المزيد

محمد صبحي,زوزو ماضي

الخميس 22 أكتوبر 2020 - 20:06
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

صبحي: أحلى يوم في حياتي عندما قتلت علي بيه مظهر

محمد صبحي وزوزو نبيل
محمد صبحي وزوزو نبيل

استعاد الفنان محمد صبحي ذكرياته مع الفنانة الراحلة زوزو نبيل في مسلسل "رحلة الميلون"، الذي تم إنتاجه عام 1984، وشارك به سماح أنور و جميل راتب وعدد من النجوم. ونشر محمد صبحي على حسابه الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك، منشور قال فيه:" موقف حصل بيني وبين الفنانة القديرة زوزو نبيل أثناء تصوير مسلسل رحلة المليون ١٩٨٤ .. كنت قبلها مقدم شخصية علي بيه مظهر اللي حققت نجاح كبير جداً وكنت خايف الجمهور مايعرفش يشوفني غير علي بيه مظهر".



وأضاف: "في يوم من أيّام تصوير سنبل اللي كنّا لغاية أوائل رمضان مستمرين في تصويره، وقت الفطار كنت في الشارع بفطر وراجع تاني التصوير كان فيه قهوة مشغلة سنبل والنَّاس بتتفرج جه مشهد كوميدي لاقيت القهوة كلها ضحكت بصوت عالي، جريت من فرحتي علي الاستديو وبقول لحبيبتي زوزو نبيل بفرحة كبيرة قتلته يا ماما زوزو، اتخضت وقالتلي مين ده ؟! قلتها قتلت علي بيه مظهر، وكان من أحلي أيام حياتي لما لمست نجاح سنبل".

 

 

أبطال مسلسل رحلة المليون

مسلسل "رحلة المليون" بطولة محمد صبحي، جميل راتب، سمية الألفي، عايدة عبدالعزيز، حسين الشربيني، سعاد نصر، من إخراج أحمد بدر الدين.

محمد صبحي يهاجم المهرجانات

 

هاجم الفنان محمد صبحي، اليوم،  جمهوره، وبعض المنتجين، وذلك لتشجيعهم وترويجهم للفن الهابط، على حد وصفه، وهو المهرجانات الشعبية، مشيرًا إلى أن هذا هو أحد أسباب نجاحه وانتشاره في المجتمع، وأكد أنه سيظل يحاربه ويقاطعه طوال حياته، لأنه يتسبب في هدم العقول ويشوه وجدان الأفراد، مزضحًا أن المنتجين يطرحونه لأنه مصدر دخل أساسي لهم.

ونشر الفنان محمد صبحي، عبر صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" صورة له، وعلق عليها قائلًا: "ساظل أطالب بمقاطعة الفن الهابط الذي يهدم العقول ويشوه الوجدان لا تجعلوا جيوب المنتجين تمتلئ بالملايين فيقدموا المزيد".

محمد صبحي يهاجم محمد رمضان

 

وكشف  الفنان محمد صبحي، في وقت سابق، عن رفضه لتجسيد الفنان محمد رمضان لشخصية النجم الراحل أحمد زكي في مسلسل درامي، وأضاف صبحي عبر مكالمة هاتفية لبرنامج التاسعة، والمذاع على الفضائية المصرية، أن الفنان أحمد زكي توفي وليس معه أموال، وأن عمله بالفن جاء بسبب شغفه وحبه للفن، وليس ليجمع الأموال، وأن سيارته لم تك بالباهظة.

وأشار محمد صبحي إلى أن هناك فارقًا كبيرًا بين الفنانين محمد رمضان، وأحمد زكي؛ من حيث ظروف المعيشة، وسيتنتج عن ذلك أن المشاهدين لم يتقبلوا حياة محمد رمضان، وسياراته الفارهة بالمقارنة مع شخصية أحمد زكي، والتي اتسمت بالبساطة.