لم تلق تعليما مثل رفيقاتها بل أخرجها والدها من المدرسة وهي مازالت طفلة لم تكمل عقدها الأول في.. المزيد

اليوم الجديد - اخبار مصر - اخبار اليوم - اخبار السعودية - اهم اخبار اليوم

الجمعة 23 أكتوبر 2020 - 05:29
رئيس مجلس الإدارة
أحمد التلاوي
رئيس التحرير
إبراهيم موسى

رفضت ترجع لزوجها العرفي.. اغتصاب طفلة وتصويرها عارية بالشرقية

صورة أرشيفية
صورة أرشيفية

لم تتلق تعليمًا مثل رفيقاتها، بل أخرجها والدها من المدرسة، وهي مازالت طفلة لم تكمل عقدها الأول في الحياة، لمساعدة والدتها في أعمال المنزل، لكي تعدها كزوجة، بحجة أنه المستقبل الأفضل لها، واتفق مع أحد الرجال لتزويجه إياها عُرفيًا، وبالفعل بدأت الترتيبات من أجل الفرح المنتظر للطفلة الصغيرة.



تزوجت الطفلة وبدأت الخلافات في شهر العسل، وصلت إلى التشاجر والضرب في أغلب الأحيان، مما تسبب في كدمات في جسدها وكسر لذراعها الأيمن، تركت الطفلة وعادت إلى منزل والدها تشتكي من أفعال زوجها، ولكن الأب أعادها إلى زوجها مرة أخرى.

الخلافات لم تنتهِ بين الطفلة وزوجها، وباءت كل محاولات الصلح بالفشل، حتى قام 4 أشخاص آخرون، عدا والدها، باحتجازها والتعدي عليها بالضرب، واغتصبها أحدهم وصورها آخر لابتزازها.

تفاصيل الواقعة

تعود تفاصيل الواقعة، حينما تقدمت الطفلة المجني عليها، لمديرية أمن الشرقية، واتهمت والدها و4 آخرين، من ضمنهم زوجها العرفي، باغتصابها وتصويرها عارية، لإجبارها على العودة لزوجها، بعد خلافات نشبت بينهما، وكذلك اتهمتهم بابتزازها.

الأجهزة الأمنية استطاعت القبض على المتهمين، وهم والد الطفلة المجني عليها وزوجها العرفي، وعاملة خردة، و2 آخرين.

تحقيقات النيابة العامة فى القضية رقم 5953 لسنة 2019 جنايات قسم فاقوس، أكدت أن والد المجني عليها اتفق مع أحد المتهمين على تزويجه إياها عرفيا، وبعدها حدثت خلافات بين الزوجين، وتم الطلاق.

وكشفت التحقيقات أن المجني عليها كانت مع المتهمين في منزل الثالثة، والتي تعمل بالخردة؛ لعقد جلسة صلح مع زوجها، ورفضت الطفلة العودة إلى زوجها، وعلى إثر ذلك قام المتهمون جميعًا، عدا والدها، باحتجازها والتعدي عليها بالضرب، واغتصبها أحدهم وصورها آخر لابتزازها.

الحكم على الأب بـ10 سنوات

النيابة العامة أمرت بإحالة المتهمين إلى المحاكمة الجنائية، ونسبت للمتهم الأول "الأب" الاشتراك بطريقي الاتفاق والمساعدة مع المتهم الثاني "زوج ابنته" في تعريض حياة المجني عليها للخطر، حيث سهّل له الزواج من ابنته الطفلة المجني عليها، عرفيًا، كما وجهت لباقي المتهمين ارتكاب جرائم الاغتصاب والابتزاز وتعريض حياة الطفلة للخطر.

محكمة جنايات الزقازيق، بمعاقبة  برئاسة المستشار مختار ماضي، وعضوية المستشارين علي أحمد رجب وعلاء حسن، قضت، أمس الأحد، بمعاقبة الأب والمتهمين الـ 4، بالسجن لمدة 10 سنوات لكل منهم.